كوري يقود ووريرز لتخطي صنز ونتس يزيد معاناة ليكرز

Reuters

وأثّر تزايد الإصابات بكوفيد-19 في الدوري، على الأجواء الاحتفالية للمباريات السبت، لكن ذلك لم يمنع الفرحة.

وقال مدرب ووريرز ستيف كير "حقيقة أن الفوز جاء في عيد الميلاد، ونحن خارج أرضنا، فيا لها من هدية عيد رائعة لشباننا".

وأضاف: "من الواضح أنهم أعطوها لأنفسهم، لكن من الممتع اللعب في عيد الميلاد، هناك أجواء خاصة ومن الواضح أن هذه المباراة مع الفريقين اللذين يمتلكان أفضل سجل في الدوري كان لها إحساس خاص".

وسجل أوتو بورتر جونيور 19 نقطة، 13 منها في الربع الرابع حينما حسم ووريورز المشادة بخروجه منتصراً من معركة اللحظات الأخيرة التي شهدت 12 تغيراً في النتيجة.

وخاض ووريرز المباراة بغياب ثلاثة من هدافيه الأربعة، وهو أندرو ويغينز، داميون لي وجوردان بول، بسبب المخاوف حيال كوفيد-19.

لكن كوري ملأ الفراغ، وللمرة الأولى في تسع مباريات بعيد الميلاد، سجل أكثر من 20  نقطة رغم أنه احتاج إلى محاولات كثيرة، على غرار خمس تسديدات من أصل 16  ثلاثية.

وقال كوري، الذي أشاد بتوازن بورتر بعدما أنهى ووريرز سلسلة من 15 انتصاراً لصنز على أرضه: "أنا فخور بالجميع، لأنه لم يخترنا الكثير من الناس للفوز الليلة".

                  
خسارة خامسة توالياً لليكرز 

في المقابل لم تكن الأمور على ما يرام لفريق لوس أنجليس ليكرز، بعدما فشل في الخروج منتصراً أمام بروكلين نتس العائد من توقف كوفيد-19 الذي دام أسبوعاً.

وبالتالي، فإن نتس الذي كان لديه 13 لاعباً خارج تشكيلته بسبب كورونا الأسبوع الماضي واضطر إلى تأجيل ثلاث مباريات، تقدم بفارق 23 نقطة في الربع الرابع، لكنه شهد إدراكاً للتعادل من قبل ليكرز قبل 45  ثانية من النهاية، قبل أن يحرز نتس سبع نقاط ويضمن انتصاراً 122-115  في لوس أنجليس.

وسجل جيمس هاردن الذي غاب عن ثلاث مباريات "تريبل دابل" من 36 نقطة و10 متابعات و10 تمريرات حاسمة.

عودة كبيرة ليانيس 

سجل اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو 36 نقطة بعد عودته من بروتوكولات كورونا، ليقود ميلووكي باكس حامل اللقب للفوز 117-113 على بوسطن سلتيكس المثقل بإصابات كورونا.

وأحرز أنتيتوكونمبو الذي غاب عن خمس مباريات، 29 نقطة في الشوط الثاني.

وكان لدى بوسطن تسعة لاعبين غير متاحين بسبب مخاوف كورونا، رغم أن جايلين براون وجايسون تاتوم وماركوس سمارت سجلوا 69 نقطة مجتمعين لبوسطن.


>