فروم يرى أنه تعافى بشكل "شبه تام"

AFP

وتعرض فروم لحادث خطر أثناء التمارين في حزيران/يونيو الماضي، تسبب له بكسور في أنحاء مختلفة من جسده، واضطره للخضوع لعملية جراحية.

وشارك فروم في أول سباق له بعد الإصابة خلال طواف الامارات في شباط/فبراير الذي توقف بسبب تفشي فيروس كورونا.

وقال فروم لموقع فريقه أينيوس على قناة يوتيوب بعد مشاركته في سباق افتراضي إلى جانب بطلي طواف فرنسا جيرانت توماس وايغان برنال "عملية التعافي تسير بشكل جيد جداُ، استطيع القول بأنها أصبحت شبه مكتملة".

واضاف "لا زلت اتابع بعض التمارين خارج إطار الدراجة لتقوية الجهة اليمنى من جسدي التي تعرضت للإصابة لكني عاودت التمارين بشكل طبيعي والأمور تسير بشكل جيد جداً".

ويمارس فروم حجراً صحياً في الوقت الحالي في جنوب فرنسا بانتظار العودة إلى المنافسات ومحاولة إحراز لقب طواف فرنسا للمرة الخامسة في مسيرته لكن ذلك قد يتطلب بعض الانتظار.

وقال فروم في هذا الصدد "أحاول ان اشغل نفسي قدر المستطاع وأقوم بكمية هائلة من التمارين".