احتفال أيسلندا... لوحة خُلدت في اليورو

فعلوها عندما فازوا ولم يتأخروا عنها في الهزيمة والخروج، ثم رفعوا أيديهم بفخر في بلادهم وبين مواطنيهم، حتى أصبحت تقليداً للمنتخبات في بطولة أمم أوروبا 2016، احتفال أيسلندا يكاد يكون الأجمل في اليورو.

منتخبُ آيسلندا أقصي في اليورو أمام فرنسا وغادر من الدور ربع النهائي، لكنّ جماهيرَه ولاعبيه تركوا لعالمِ كرةِ القدم عادةً لا تموتُ وهي التصفيق بعد الفوزِ أو الهزيمة. 

"لا توقظوني مطلقاً" شعار احتفالات أيسلندا

أيسلندا تطيح بإنكلترا

بعد العودة إلى الديار كان الاحتفال بلاعبي أيسلندا بالطريقة ذاتها.