Reuters

الاتحاد الألماني يؤجّل الحديث عن المدرب الجديد

أكد المسؤولون بالاتحاد الألماني لكرة اليد اليوم الخميس أنّ الاتحاد لن يناقش عملية تعيين مدرب جديد للمنتخب الألماني إلا بعد انتهاء مشاركة الفريق الحالية في بطولة العالم المقامة بفرنسا.

وكان الأيسلندي داغور سيغوردسون أعلن مؤخراً عن رحيله من تدريب الفريق بعد مونديال اليد بفرنسا.

وقال بوب هانينغ نائب رئيس الاتحاد الألماني للعبة، في تصريحات إلى وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الخميس: "سنناقش هذا الأمر بعد البطولة" في إشارة إلى اختيار المدرب الذي سيخلف سيغوردسون في تدريب الفريق.

وكانت صحيفة "بيلد" الألمانية أشارت إلى أنّ كريستيان بروكوب سيخلف سيغوردسون في تدريب الفريق وأنه سيتولى المهمة في نهاية الشهر الحالي
حيث تنتهي بطولة العالم الحالية بفرنسا في 29 كانون ثان/يناير الحالي.

ويحتاج الاتحاد الألماني إلى التوصل أولاً لاتفاق مع نادي "دي إتش إف كيه لايبزغ" الألماني والذي يدرّبه بروكوب.

وأشار تقرير الصحيفة إلى أنّ بروكوب سيتولّى تدريب المنتخب الألماني بالتوازي مع عمله في فريق لايبزغ وذلك حتى نهاية حزيران/يونيو المقبل.

ونفى هانينغ ذلك مشيراً إلى أنّ التشاور بشأن خليفة سيغوردسون سيكون بعد المونديال.

ويبرز ماركوس باور كمرشح آخر لخلافة سيغوردسون في تدريب "ناسيونال مانشافت".

كما استنكر كارستن جونتر المدير الإداري لنادي لايبزغ ما أشار إليه التقرير الصحفي بشأن تعيين بروكوب موضحاً أنّ المنتخب الألماني يخوض حالياً فعاليات المونديال ويجب الانتظار لحين انتهاء البطولة.