ناسيونال سيواجه بوكا جونيورز على ملعبه

Reuters

واجتمع بعض من قيادات النادي الأوروغواياني أمس الاثنين مع مسؤولين من وزارة الداخلية واتفقوا على إقامة المباراة، التي تشكل خطورة كبيرة على الناحية الأمنية، على ملعب ناسيونال.

وكانت الشكوك تحيط بمقر إقامة المباراة، بعد أن تبين أن ناسيونال سيواجه بوكا جونيورز، الذي يشتهر مشجعوه بالعنف، حيث شاركوا في الكثير من أعمال الشغب في أوروغواي في الماضي.

وتتزايد حدة القلق في العاصمة مونتفيديو بسبب قيام ستة ألاف مشجع لبوكا جونيورز بحجز رحلات للسفر إلى أوروغواي لمتابعة المباراة في حين أن التذاكر المخصصة لجماهير النادي الأرجنتيني لا تزيد عن ثلاث آلاف تذكرة.

ومن المقرر أن تعود السلطات للاجتماع مرة أخرى في وقت لاحق اليوم، ولا يستبعد اتخاذ قرارات بمنع بعض المشجعين المثيرين للشغب، الذين شاركوا في أحداث عنف قبل ذلك أو تعرضوا للعقاب في الأرجنتين، من دخول البلاد.

ونفدت جميع التذاكر المخصصة لجماهير النادي الأوروغواياني والبالغ عددها 22 ألف من أصل 25 ألف تذكرة رصدت لهذه المباراة، التي ستقام بعد غد الخميس.
وتلعب مباراة العودة يوم الخميس 19 أيار/مايو الجاري على ملعب "بومبونيرا"، معقل بوكا جونيورز.