Reuters

فيرستابين يعتذر لريكياردو ولفريق ريد بول

اعتذر الهولندي ماكس فيرستابين، سائق فريق ريد بول، لزميله في الفريق الأسترالي دانيال ريكياردو، بعد الاصطدام الذي وقع بينهما أمس الأحد في اللفة الأولى من سباق الجائزة الكبرى في المجر ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات السيارات "فورمولا وان".

وغادر ريكياردو السباق مبكراً بسبب هذا التصادم وتحديداً بعد اللفة الأولى.

وقال فيرستابين في مؤتمر صحفي بعد السباق: "أعتذر لدانيل ريكياردو ولفريق ريد بول".

وأكد السائق الهولندي أنه سيتحدث مع زميله الأسترالي بشكل شخصي للاعتذار له.

وبعد أن تجاوزه ريكياردو في المنحنى الأول، حاول فيرستابين استرداد مركزه في المنحنى الثاني ولكنه اصطدم بسيارة زميله.

وأضاف السائق الهولندي الذي نال عقوبة الـ 10 ثواني عقب الاصطدام: "حاولت تفادي الحادث ولكنني لم أستطع، لقد كان أمراً سيئاً، ولكنني سأتحدث معه بشكل شخصي، في المنحنى الثاني كنا قريبين جداً من بعضنا البعض واصطدمت بريكياردو ".

ولم تتسبب العقوبة في ضرر بالغ لفيرستابين، حيث أنه أنهى السباق في المركز الخامس، وهو نفس المركز الذي كان يحتله عند وقوع الحادث.

وعلى إثر هذا الاصطدام تعرضت إطارات سيارة ريكياردو للثقب ليغادر السباق بعد ذلك بقليل معرباً عن استيائه مما حدث.

وقال ريكياردو بعد خروجه من السباق: "القول بأنه عديم الخبرة سيكون قولاً ظريفا للغاية، أعتقد أنه غير ناضج، لقد كان واضحا أنه لم يكن قادراً على تجاوزي، ولكنه لا يحب أن يسبقه زميله ولهذا يقوم بمثل هذه الأشياء".

 وعلى الجانب الأخر كان كريستيان هورنر، مدير فريق ريد بول، أكثر هدوء، حيث قال: "ماكس اعتذر، الجميع يرتكبون أخطاء، ولكن الأهم هو كيفية التعامل مع نتائجها".


يبدو أنك تستخدم خاصية حجب الإعلانات

للاستمرار بتزويدك بمحتوى مميز، قم بتعطيل خاصية حجب الإعلانات