مواجهتان مرتقبتان الثلاثاء في ثمن نهائي أبطال أوروبا مباشرة وحصرياً على beIN SPORTS

انطلاقة متميزة ومرتقبة لثمن نهائي دوري أبطال أوروبا مباشرة وحصرياً على قنوات beIN SPORTS.

 

تستكمل النسخة الحالية لمسابقة دوري أبطال أوروبا منافساتها ومبارياتها المرتقبة بعد توقف دام أكثر من شهرين حيث سينطلق ذهاب الدور ثمن النهائي من البطولة الثلاثاء بمواجهتين من العيار الثقيل، إذ سيحل توتنهام الإنكليزي متصدر المجموعة الثامنة ضيفاً ثقيلاً على يوفنتوس الإيطالي ثاني المجموعة الرابعة، فيما سيستضيف بازل السويسري ثاني المجموعة الأولى مانشستر سيتي الإنكليزي متصدر المجموعة السادسة.

وكعادة قنوات beIN SPORTS فإنها تتأهب لتقديم تغطية مكثفة ومتميزة للمباراتين الهامتين، بحيث تنقل الحدث الأبرز حالياً على صعيد كرة القدم الأوروبية من كافة جوانبه، الأمر الذي سيجعل جماهير وعشاق كرة القدم في عالمنا العربي يشعرون وكأنهم في قلب الحدث.

المباراتان ستنطلقان الثلاثاء في تمام الساعة العاشرة وخمسة وأربعين دقيقة مساء بتوقيت مكة المكرمة.

مواجهة يوفنتوس وتوتنهام سيمكنكم مشاهدتها على قناة beIN SPORTS HD 1 مصحوبة بتعليق متميز من الزميلين حفيظ دراجي وخليل البلوشي، بينما ستستمتعون معنا بنقل مباشر وحصري لأحداث مواجهة بازل ومانشستر سيتي على قناة beIN SPORTS HD 2  مصحوبة بتعليق الزميلين علي محمد علي وسوار الذهب.

مواجهتان من العيار الثقيل

وبالذهاب للمعطيات الفنية الخاصة بالمباراتين سنجد أن يوفنتوس الذي يصارع لاقتناص صدارة الدوري الإيطالي من نابولي وحقق يوم الجمعة الماضية فوزاً هاماً على فيورنتينا بثنائية نظيفة، يبحث عن تحقيق انتصار صريح على توتنهام المتألق على الصعيد الأوروبي والمنتشي بتحقيق فوز هام على غريمه آرسنال بهدف نظيف في ديربي شمال لندن السبت الماضي، وذلك قبل التوجه إلى لندن لخوض لقاء الإياب الأربعاء السابع من آذار/مارس القادم.

وكان يوفنتوس قد حصل على المركز الثاني في المجموعة الرابعة برصيد 11 نقطة بعد أن فاز في 3 مباريات فقط مقابل التعادل في مواجهتين وخسارة لقاء وحيد كان أمام العملاق الإسباني برشلونة بثلاثة أهداف دون رد.

فيما يتألق توتنهام أوروبيا بعد أن تصدر مجموعته الثامنة على حساب ريال مدريد حامل اللقب، برصيد 16 نقطة بعد تحقيقه لخمسة انتصارات مقابل تعادل وحيد.

وفي الموقعة الأخرى، سيكون موعدكم مع اختبار جديد لمانشستر سيتي الذي أمتع الجميع في الموسم الحالي بأدائه الهجومي المتميز عندما يلتقي خارج قواعده مع بازل السويسري.

سيتي أصبح على بعد خطوات قليلة من التتويج بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز بعد أن حلق في صدارة المسابقة برصيد 72 نقطة عقب نهاية المرحلة السابعة والعشرين، علماً بأن الفريق تصدر مجموعته السادسة في دوري الأبطال برصيد 15 نقطة محققاً خمسة انتصارات مقابل هزيمة واحدة، فيما استحق بازل التواجد في الدور ثمن النهائي بعد أن حل وصيفاً في المجموعة الأولى برصيد 12 نقطة.