هاينكس: كنا الطرف الأفضل

AFP

 

وتعادل الفريقان أمس في سانتياغو برنابيو 2-2 لكن الفريق الملكي كان قد فاز ذهاباً في ميونيخ 2-1، وبالتالي أصبح أول فريق يبلغ النهائي ثلاث مرات متتالية في دوري أبطال أوروبا بمسماه الجديد.

وقال هاينكس الذي لن يكون متواجداً في دفة قيادة بايرن الموسم المقبل: "إذا نظرنا إلى المباراتين، فإننا كنا الفريق الأفضل، لكن للأسف لم نتمكن من بلوغ النهائي وهذا يشكل خيبة أمل كبيرة".

وتابع: "مباراة هذه الأمسية (الثلاثاء) كانت ترويجاً رائعاً لكرة القدم، كانت مباراة على مستوى عالمي. لم أرَ بايرن يلعب بهذا المستوى منذ سنوات، نجحنا في السيطرة لكن حارسهم كان رائعاً للغاية".

وعن الهدف الثاني لريال، الذي جاء نتيجة كرة أعادها الفرنسي كورنتان توليسو الى الحارس سفن اولريخ الذي فشل في السيطرة عليها فخطفها الفرنسي كريم بنزيمة ووضعها في الشباك، قال هاينكس "قدمنا مرة أخرى هدية إلى الخصم. (...) توليسو لعب مباراة جيدة جداً حتى هذه الكرة التي لم يكن يتعين عليه تمريرها".

وأضاف: "بالنسبة إلى سفن، نحن نعرف إنه قدّم موسماً مذهلاً، لكنه لم يحسن التصرف. اعتقد في البداية أنه يستطيع أن يمسك الكرة بيده. أصبح متوتراً، إنه أمر رهيب بالنسبة له وحزين جداً للفريق".

خاميس: لا يجب إلقاء اللوم على حارسنا

من جهته، علق لاعب الوسط الكولومبي خاميس رودريغيز المُعار من ريال مدريد إلى بايرن ميونيخ على النتيجة "قدمنا مباراة كبيرة، ولكن الامور احيانا لا تنجح. فريال تأهل لانه يقدم اشياء رائعة".

وعن خطأ الحارس أولريخ، قال "لا يجب وضع اللوم عليه وحده، لقد أنقذنا مرات عدة. ارتكبنا أخطاء عدة في مباراتي الذهاب والإياب. يجب أن نبقى هادئين وأن نفكر بمباراتنا المقبلة في نهائي كأس ألمانيا".