Reuters

دوري أبطال أوروبا - صدام مرتقب بين توتنهام ودورتموند

تتجه الأنظار الأربعاء صوب استاد ويمبلي الشهير في العاصمة البريطانية لندن لمتابعة المواجهة المرتقبة بين توتنهام الإنكليزي وضيفه بروسيا دورتموند الألماني.

على الرغم من خسارة هجومه للاعبين مميزين ومؤثرين، يحل بوروسيا دورتموند كمتصدر للدوري الألماني، الأربعاء ضيفاً على توتنهام الإنكليزي في ويمبلي في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثامنة ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ورغم التخلي عن لاعبه الفرنسي الشاب عثمان ديمبيلي في صفقة قياسية لبرشلونة الإسباني، وتعدد الإصابات في صفوفه، لا يزال بوروسيا دورتموند يقف على قدميه في بداية هذا الموسم.

كيف يُنسى ديمبيلي                 

منذ تسلمه مهمة الاشراف على الفريق في الصيف، لم يعتمد المدرب بيتر بوش على ديمبيلي على عكس سلفه توماس توخل الذي كان يتكلم كثيراً على النجم الفرنسي الواعد، ولم يلعب ديمبيلي سوى مباراة واحدة هذا الموسم بقميص دورتموند وكانت في نهائي كأس السوبر الألمانية التي خسرها أمام بايرن ميونيخ بركلات الترجيح 4-5 بعد التعادل 2-2 في الوقتين الاصلي والاضافي.

وترك ديمبيلي فريقه دون سابق إنذار، وتخلى عنه ناديه أخيراً لصالح برشلونة الإسباني، علماً بأنه كان يود الاحتفاظ به.

وتمنى شريك ديمبيلي في خط الهجوم، الهداف الغابوني بيار إيميريك أوباميانغ الذي استفاد كثيراً من تمريراته الحاسمة، لزميله السابق، التوفيق على مواقع التواصل الاجتماعي، وواصل هوايته في التسجيل... من دونه ليصل رصيده حتى الآن الى ستة اهداف في خمس مباريات في مختلف المسابقات.

وأدار دوتموند بشكل لافت مشكلة رحيل أبرز لاعبيه في السنوات الأخيرة مثل ماريو غوتسه وماتس هوملس والأرميني هنريك مخيتاريان والبولنددي روبرت ليفاندوفسكي، الذين مروا جميعا بغريمه بايرن ميونيخ، "لكن رحيل ديمبيلي يشكل في كل الأحوال ضربة قاسية" حسب الدولي الألماني السابق كريستوف ميتسلدر، أحد نجوم بوروسيا دورتموند بين عامي 2000 و2007 والذي يعمل حالياً كمحلل رياضي.

وقال ميتسلدر "ينقص دورتموند حالياً لاعب حر قادر على صنع الفارق"، وهو ينتظر مثل جميع المسؤولين في النادي الكثير من نجم دينامو كييف الأوكراني السابق اندري يارمولنكو البالغ من العمر 27 سنة والذي تم ضمه للحلول محل ديمبيلي.

 ماذا بقي لدورتموند؟

يعتبر يارمولنكو لاعبا متكاملا وأكثر نضوجا من ديمبيلي، وبامكانه ان يصبح قائدا لهجوم دورتموند، وقال عنه معشوق الكرة الاوكرانية ومدربه في المنتخب أندري شفتشنكو "يتمتع يارمولنكو بموهبة كبيرة ويملك شخصية قوية."

لكن المشكلة تكمن في أن يارمولنكو لم يلعب سوى 10 دقائق في الدوري الألماني، والمباراة أمام توتنهام تأتي مبكراً جداً بالنسبة اليه.

وتتمثل القيمة الحقيقية، الوازنة والثابتة لبطل كأس المانيا في الغابوني أوباميانغ، هداف البوندسليغا في الموسم الماضي برصيد 31 هدفاً.

ويعود نجم نهائي كأس العالم 2014 في البرازيل، ماريو غوتسه إلى الواجهة من جديد بعد اجتيازه سنوات عصيبة بعد الهدف التاريخي في مرمى الارجنتين، من خلال دوره الكبير في التنشيط الهجومي.
وأخيراً، باتت الاوضاع هادئة في دورتموند بعد التعاقد مع المدرب الهولندي الجديد القادم من أياكس أمستردام بيتر بوش، على عكس ما كانت عليه الاحوال في نهاية الموسم الماضي حيث كانت علاقة الادارة متوترة مع المدرب توخل المعروف بكثرة ظهوره ومقابلاته مع وسائل الاعلام.

توتنهام ونحس ويمبلي

من جانبه يدخل توتنهام مواجهته أمام دورتموند وهو يأمل في وضع حد لنتائجه السيئة على أرضه، بعد خسارته أمام تشلسي 1-2 وتعادله مع بيرنلي 1-1 في الدوري المحلي.

واضطر توتنهام للانتقال إلى ملعب ويمبلي حتى إعادة بناء ملعبه الجديد وايت هارت لاين.

وخاض توتنهام 12 مباراة في ويمبلي بعد إعادة تجديده، ففاز مرتين فقط وخسر 8 مرات، وفي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، فاز مرة واحدة على ارضه (على سسكا موسكو الروسي) في 3 محاولات في دور المجموعات. وعجز حتى مواجهته أمام غنت البلجيكي المتواضع في الدوري الأوروبي عن الفوز فيها، إذ تعادل وودع المسابقة من دور الـ32. وفي نهاية الموسم، خسر نصف نهائي الكأس في ويمبلي أمام تشلسي 2-4.

في المقابل، تألق فريق شمال لندن على ملعبه القديم وايت هارت لاين في الدوري، عندما حل وصيفاً بفضل انتصاراته الـ17 في 19 مباراة على أرضه.

لكن مدربه الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو قال "لا نشكو من شيء في ويمبلي. أعتقد بأن الأمر متعلق بنا".


يبدو أنك تستخدم خاصية حجب الإعلانات

للاستمرار بتزويدك بمحتوى مميز، قم بتعطيل خاصية حجب الإعلانات