نادال ودجوكوفيتش يواصلان مشوارهما في روما

وحقق الصربي نوفاك دوكوفيتش أفضل نتيجة له هذا الموسم بوصوله إلى الدور ربع النهائي للمرة الأولى في 2018 بفوزه على الإسباني ألبرت راموس-فينولاس 6-1 و7-5.

احتاج نادال إلى ساعة و22 دقيقة فقط ليتغلب على الكندي الشاب دينيس شابوفالوف (19 عاماً) بنتيجة 6-4 و6-1، محققا فوزه الـ20 من أصل 22 مباراة خاضها على الملاعب الترابية هذا الموسم، والـ53 في روما من أصل 59 مباراة له في العاصمة الإيطالية.

ويأمل نادال أن يتخلص من عقدة الدور ربع النهائي التي لازمته في مشاركاته الثلاث الأخيرة في روما، من أجل محاولة الفوز باللقب للمرة الأولى منذ 2013 والثامنة في مسيرته، ما سيسمح له باستعادة صدارة تصنيف المحترفين من غريمه السويسري روجيه فيدرر.

وكان نادال فقد الأسبوع الماضي لقبه في دورة مدريد بخسارته في ربع النهائي أمام النمساوي دومينيك تييم، في أول خسارة له على الملاعب الترابية منذ نحو عام، ما كلفه التنازل عن صدارة التصنيف لصالح فيدرر الغائب عن موسم الدورات الترابية.

وسيكون الإيطالي فابيو فونييني العقبة التالية في وجه نادال بعد تخطيه الألماني بيتر غويوفسكي 6-4 و6-4.

ويتفوق نادال بوضوح على منافسه الإيطالي الذي أخرج تييم السادس في البطولة من الدور السابق، إذ تغلب عليه 10 مرات من أصل 13 مواجهة سابقة، بينها اللقاءات الخمسة الأخيرة.

من جهته، بلغ دجوكوفيتش ربع النهائي للمرة الأولى هذا الموسم، والأولى في دورات الماسترز منذ دورة روما العام الماضي حين وصل إلى النهائي قبل أن يخسر أمام الألماني ألكسندر زفيريف.

وهي المرة الأولى أيضاً التي يحقق فيها الصربي ثلاثة انتصارات في دورة واحدة، منذ بطولة أستراليا المفتوحة أوائل الموسم حين انتهى مشواره عند الدور الرابع.

ولا يزال الصربي الذي يدافع في روما عن 600 نقطة نالها جراء بلوغه نهائي العام الماضي، يعاني من آثار العملية الجراحية الطفيفة التي أجراها في المرفق الأيمن في شباط/فبراير الماضي، وذلك لمعالجة الاصابة التي أبعدته عن جزء كبير من النصف الثاني من الموسم الماضي.

ولطالما تألق الصربي على الملاعب الترابية للعاصمة الإيطالية، إذ وصل إلى المباراة النهائية في ثمان من النسخ العشر الأخيرة وتوج باللقب أربع مرات، آخرها عام 2015. ويصطدم الصربي، الفائز بـ12 لقباً كبيراً خلال مسيرته لكن آخرها يعود إلى بطولة رولان غاروس الفرنسية عام 2015، في ربع النهائي بالياباني كي نشيكوري الفائز على الألماني فيليب كولشرايبر 6-1 و6-2.

وواصل الألماني الكسندر زفيريف الثاني  في البطولة حملة الدفاع عن اللقب بفوزه الصعب على البريطاني كايل إدموند 7-5 و7-6 (13-11)، وهو سيواجه البلجيكي دافيد غوفان الذي استفاد من انسحاب الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو الخامس حين كانت النتيجة 5-4 لصالح الأخير في المجموعة الثانية، بعد أن خسر الأولى بسهولة 2-6.

وبلغ ربع النهائي أيضاً الكرواتي مارين سيليتش بتغلبه على الفرنسي بونوا بير 6-3 و6-4، ليلتقي الإسباني بابلو كارينيو بوستا الذي فاز بدوره على السلوفيني إلياز بيديني 6-4 و6-7 (3-7) و6-2.