Reuters

أنطونيو يبتعد عن صفوف المنتخب الإنكليزي للإصابة

تسببت إصابة ميكائيل أنطونيو لاعب وست هام أمام ليستر سيتي في حرمانه من تمثيل منتخب الأسود الثلاثة في مواجهاته القادمة.

تبخرت آمال ميخائيل أنطونيو في خوض أول مباراة دولية مع منتخب إنكلترا هذا الشهر بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية أجبرت جناح وست هام يونايتد على الانسحاب من التشكيلة المقرر أن تخوض مباراتين أمام ألمانيا وليتوانيا. 

واشتكى اللاعب (26 عاما) من هذه الإصابة عقب هزيمة وست هام 3-2 في الدوري الممتاز أمام ليستر سيتي يوم السبت. 

وقال النادي في بيان "انسحب أنطونيو من التشكيلة بعدما شخص أطباء النادي والمنتخب إصابته وسيبقى في (راش غرين) خلال فترة التوقف الدولية."

ومن المقرر أن يواجه منتخب إنكلترا، الذي لا يعتزم استدعاء بديل لأنطونيو، نظيره الألماني ودياً في دورتموند يوم الأربعاء قبل اللعب أمام ليتوانيا في ويمبلي في تصفيات كأس العالم يوم الأحد.