الدوري الفرنسي: سان جيرمان لتخطي أصعب اختباراته

يستقبل باريس سان جيرمان غريمه ليون الأحد في قمة المرحلة السادسة من الدوري الفرنسي لكرة القدم، بعد توجيهه رسالة عالية النبرة منتصف الأسبوع في دوري أبطال أوروبا.

وقدم فريق العاصمة أداء خارقاً على أرض سلتيك الاسكتلندي عندما سجل خماسية من دون رد، بفضل تألق الثلاثي البرازيلي نيمار، كيليان مبابي والأوروغوياني ادينسون كافاني.

ويبحث سان جيرمان عن نسيان موسمه الأخير، حيث فشل على الصعيدين المحلي أمام موناكو والأوروبي لخروجه من الباب الضيق أمام برشلونة الاسباني في ثمن النهائي برغم تقدمه 4-صفر ذهاباً.

ورأى لاعب وسطه ادريان رابيو انه برغم الانتقادات التي تعرض لها لانفاق اكثر من 400 مليون يورو لجلب نيمار من برشلونة والمراهق مبابي من موناكو، ما دفع الاتحاد الأوروبي لفح تحقيق بشأن تخطيه قواعد اللعب المالي النظيف، فقد وجه فريق العاصمة "رسالة" بالحاقه الخسارة الأكبر على أرض سلتيك في المسابقات الأوروبية.

وتشكل مواجهته مع ليون اختباراً حقيقياً من صاحب المركز الثالث الذي لم يخسر بعد.

ويبتعد ليون بفارق اربع نقاط عن سان جيرمان الفائز في مبارياته الخمس، ونقطة عن موناكو الثاني، وقد شن رئيسه جان-ميشال اولاس حرباً كلامية في الأسابيع الماضية ضد سان جرمان وادارته بسبب الانفاق الضخم في موسم الانتقالات.

وأضاف رابيو "نتجاهل كل ذلك، ربما أصاب هذا الأمر مشجعي سان جيرمان بالتعب. لا اعرف اذا كان ذلك من اجل زعزعتنا، لكنها ليست المرة الأولى وغالباً ما يحدث ذلك قبل مباراة سان جرمان ليون".

بدوره، قال أولاس بعد انتقاداته اللاذعة لسان جيرمان "لن تكون مباراة فاصلة لترتيب نهاية الموسم. لن تكون مباراة رؤساء".

-موناكو لنسيان سقطة نيس-

وبعد مواجهة ليون، ينتقل رجال المدرب الاسباني اوناي ايمري إلى مونبلييه حيث تعرضوا لخسارة ثقيلة الموسم الماضي (صفر-3).

وضرب الفريق الباريسي بقوة بعد قدوم نيمار ومبابي، اذ سجل حتى الآن 19 هدفاً في 5 مباريات، ويرى رابيو أن حامل اللقب بين 2013 و2016 يجب أن "يحسم لقب الدوري في أسرع وقت ممكن".

وبعد فوزه على سلتيك، رأى جوسلان غورفينيك مدرب بوردو الخامس والذي يحل على تولوز الجمعة في افتتاح المرحلة "يمكننا التفكير أن سان جيرمان سيكون بطلاً. مباراة دوري الأبطال لن تجعلنا نكذب ذلك. سيكون صعباً جداً مواجهتهم هذه السنة. يمكنهم انهاء الموسم من دون اي خسارة حتى. موناكو يبقى قوياً، لكن في الموسم الذي يلي اللقب تكون الأمور صعبة".

ويبحث موناكو حامل اللقب عن تعويض سقوطه المذل على أرض نيس صفر-4، متكبداً خسارته الأولى بعد 4 انتصارات.

ويستقبل فريق الامارة الجنوبية ستراسبورغ الثامن عشر والعائد بعد غياب تسع سنوات عن دوري الأضواء.

وعاد فريق المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم بنقطة ثمينة الأربعاء من أرض لايبزيغ الألماني (1-1) في افتتاح مشواره في دوري أبطال أوروبا.

ويبحث مرسيليا عن تعويض سريع على أرض اميان المتجدد، وذلك بعد خسارته مباراتين على التوالي، احداهما ساحقة امام موناكو 1-6، وتراجعه إلى المركز العاشر بعد بداية طيبة.

وفي باقي المباريات، يلعب السبت غانغان مع ليل، نانت مع كاين، تروا مع مونبلييه، وديجون مع سانت اتيان، والأحد رين مع نيس وانجيه مع ميتز.

يبدو أنك تستخدم خاصية حجب الإعلانات

للاستمرار بتزويدك بمحتوى مميز، قم بتعطيل خاصية حجب الإعلانات