مشاركة غير مؤكدة لسار وباييت مع مرسيليا في نهائي يوروبا ليغ

AFP

ويخوض مرسيليا نهائي المسابقة الأوروبية في 16 أيار/مايو ضد أتلتيكو مدريد الإسباني في مدينة ليون الفرنسية.

وتعرض الظهير سار الذي دخل في الدقيقة 73، لسقوط سيء بعد اشتراك هوائي مع أحد لاعبي غانغان، وخرج قبل ثلاث دقائق من نهاية مباراة أكملها فريقه بتسعة لاعبين بعد طرد الحارس ستيف مانداندا في الدقيقة 66 واستنفاد التبديلات الثلاثة المسموح بها.

وأوضح غارسيا: "لقد أصيب مجدداً برض في الكتف، إنها الإصابة السابقة، نعرف أن هذا الأمر يحصل أحياناً" في إشارة إلى الإصابة الأولى وخروجه بعد قرابة 30 دقيقة من مباراة إياب ربع النهائي ضد لايبزيغ الألماني (5-2) في 12 نيسان/أبريل.

ورداً على سؤال بشأن مدة غيابه، قال ببساطة: "لا أعرف.. لا أعرف بالضبط"، إلا أن الأيام الأربعة عن موعد المباراة النهائية تبدو غير كافية للتعافي من إصابة من هذا النوع.

ويحوم الشك أيضاً حول مشاركة باييت، أحد مهندسي تأهل مرسيليا إلى النهائي.

وأوضح غارسيا أنّ اللاعب: "شعر بآلام عضلية (الخميس) خلال التدريب"، مضيفاً: "لا نريد المخاطرة، سنرى ما إذا سيكون جاهزاً الأربعاء" لنهائي المسابقة الاوروبية الثانية من حيث الأهمية بعد دوري الأبطال.