مونديال الرغبي: ضربة أسترالية قاضية تطيح بالانكليز

AFP

وأنهى منتخب أستراليا الملقب بـ "والابيز" الشوط الأول متقدماً بنتيجة 17-3. وفي الفترة الثانية من النزال القوي، واصل الأستراليون هيمنتهم بفضل النجم المتألق برنار فولاي الذي سجل بمفرده 17 نقطة خلال شوط واحد منها (محاولتان ناجحتان) و3 تحويلات و4 ركلات جزاء.

وأربكت الهجمات الأسترالية القاسية والضغط الجماهيري الكبير (81 ألف متفرج)، رجال المدرب لانكستر وأفقدتهم بوصلة اللقاء فتعرضوا لهزيمة ثانية رمت بهم خارج المونديال.

وثأرت أستراليا (بطلة العالم عامي 1991و 1999) لنفسها من انكلترا التي سبقت وأن حرمتها من لقب مونديال سيدني بعدما تغلبت عليها في النهائي 20-17.

وتأهل عن المجموعة الأولى كل من أستراليا المتصدرة (13 نقطة) ووصيفتها ويلز برصيد ثلاث انتصارات لكل منهما، في حين دخل منتخب انكلترا تاريخ المونديال لكن من بوابة السلبيات، بعد أن بات أول منتخب مستضيف للبطولة يغادر منذ الدور الأول.


>