كو: الدوحة ستظل المضيفة لبطولة العالم 2019

Reuters

وأشار كو، في تصريحات أدلى بها للصحفيين اليوم، خلال تواجده في العاصمة البريطانية لندن التي تستضيف حالياً بطولة العالم لألعاب القوى، إلى أن حظوظ إسبانيا لتنظيم نسخة المسابقة عام 2023، تبدو مرتفعة للغاية.

وأوضح كو أنه لا يجد سبباً يدفعه لسحب تنظيم البطولة من قطر، في أعقاب قطع بعض الدول في المنطقة علاقاتها الدبلوماسية معها.

وكشف كو أنه لا يوجد سبب لإعادة النظر في منح قطر استضافة البطولة، حيث قال "إن هذه الأنواع من المشاكل تأتي وتذهب، لكننا اخترنا هذا البلد وسوف نذهب إليه. إلى جانب ذلك، فإن لدينا علاقات جيدة مع دول المنطقة".

ومن المقرر أن تجرى نسخة البطولة عام 2021 في مدينة يوجين بولاية أوريغون الأميركية، فيما ألمح كو إلى أن وجهة النسخة التالية للمسابقة عام 2023 سوف تعود إلى إسبانيا مرة أخرى، لاسيما في ظل امتلاكها البنية التحتية، والخبرة اللازمة لاستضافة هذا الحدث العالمي الكبير، وهو ما تم التأكد منه خلال تنظيم مدينة إشبيلية للبطولة عام 1999.

وأضاف كو "إن إسبانيا نظمت بالفعل جميع البطولات الممكنة لرياضتنا، وأظهرت قدراتها الفائقة".

أوضح رئيس الاتحاد الدولي للقوى "ما هو واضح هو أننا لا يمكننا ألا نكون في المكان الصحيح للبطولات القادمة، وينبغي علينا أن نجد المدن التي تساعدنا على الوصول للمزيد من الأفراد، والمزيد من الأطفال، وخلق المزيد من الموارد، وتوفير الأماكن المعدة بشكل جيد، حتى نصبح الرياضة رقم 1 في العالم".


>