بطل الريشة الصيني لين دان يعلن اعتزاله عن عمر 36 عاماً

Reuters


ولن يتمكن المتوّج بالذهب في كل من أولمبياد بكين 2008 ولندن 2012، من السعي إلى ذهبية أولمبية ثالثة في دورة طوكيو المقررة إقامتها في الصيف المقبل، بعدما تمّ تأجيل موعدها الأساسي من صيف 2020 بسبب فيروس كورونا المستجد.

ويأتي اعتزال لين بعد نحو عام من خطوة مماثلة اتخذها منافسه الماليزي لي تشونغ وي، وهيمن اللاعبان على منافسات اللعبة لأكثر من 10 أعوام، وكان الماليزي سبب إبعاد لين دان عن ذهبية أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، إذ تغلب عليه في الدور نصف النهائي.

ويعتزل لين المنافسات وفي رصيده 666 فوزاً في الفردي، وإضافة إلى ميداليتيه الأولمبيتين الذهبيتين، أحرز ذهبية بطولة العالم خمس مرات، وتصدر التصنيف العالمي مدة طويلة.

وكتب اللاعب عبر موقع "ويبو" الموازي لتويتر في الصين: "رافقتني عائلتي، المدربين، زملائي والمشجعين، خلال العديد من محطات القمة والصعوبات".

وأضاف: "كل قفزة كانت رغبة في الفوز (...) لقد خصصت كل شيء لهذه الرياضة التي أحب".

وعرف اللاعب الأعسر بموهبته ورشاقته، واكتسب لقب "سوبر دان"، لكن أداءه تراجع في الأعوام الأخيرة مع تقدمه في السن ومعاناته من الإصابات.

وسبق له أنّ أكد رغبته في خوض أولمبياد طوكيو، لكن تأجيل الألعاب، وتصنيفه العالمي حالياً (19)، جعلا من الصعوبة بمكان أن يحجز مكانه في المنافسة العام المقبل.

وكان لين قد نفى في حزيران/يونيو الماضي، تقارير عن قرب اعتزاله المنافسات، بعد خروجه من الدور الأول لعدد من الدورات التي شارك فيها.

وأقر السبت بأنّ حاله البدنية أيضا تصعّب عليه المهمة، وأوضح "عوضاً عن مطاردة التصنيف العالمي كما في أعوام الشباب (...) كنت أرغب في تحدي القيود البدنية لرياضي +عجوز+، واعتماد روحية رياضية بعدم الاستسلام، لكن قدراتي البدنية والألم لم يعودوا يسمحوا لي بالقتال إلى جانب زملائي".

وشكلت خطوة الاعتزال فرصة لإشادات بلين ودوره في البادمنتون التي تحظى بشعبية واسعة في القارة الآسيوية.
وقال مواطنه اللاعب السابق باو شونلاي إنّ الاعتزال "مفاجئ بعض الشيء، لكنه مفهوم"، متمنياً التوفيق لـ "أخي".