إيفرتون يضم كودي من وولفرهامبتون على سبيل الإعارة

AFP

ووجد إيفرتون نفسه في موقف صعب دفاعياً بعد خسارته جهود كل من بن غودفري والكولومبي ييري مينا نتيجة إصابتهما خلال المباراة الأولى من الدوري الممتاز السبت ضد تشيلسي (صفر-1).

وكان كودي البالغ من العمر 29 عاماً لاعباً في صفوف ليفربول حيث تأسس كروياً في أكاديمية "الحمر" بين 2005 و2011، قبل ترقيته الى الفريق الأول من دون أن يحظى بفرصة لفرض نفسه، فأعير إلى شيفيلد موسم 2013-2014 قبل الانتقال الى هادرسفيلد لموسم 2014-2015 وبعدها وولفرهامبتون.

ونقل الموقع الرسمي لإيفرتون عن كودي قوله "من الرائع أن أنضم لإيفرتون. ما أن سمعت باهتمام من المدرب فرانك لامبارد والنادي بحد ذاته، أردت حقاً أن أكون جزءاً منه الفريق على الفور".

وأضاف "لقد نشأت في المدينة، وأعرف النادي وكم هو كبير وماذا يعني للجماهير. أنا شخص كان متلهفاً للمجيء الى هنا، للعب من أجل هذا النادي. لدي عائلة وأصدقاء من المشجعين المتفانين لإيفرتون".

وبات كودي رابع لاعب يصل الى "غوديسون بارك" خلال فترة الانتقالات الحالية بعد ثنائي بيرنلي جيمس تاركوفسكي ودوايت مكنيل ومدافع سبورتنغ البرتغالي روبن فيناغري.

وجلس كودي على مقاعد البدلاء في المباراة الأولى لوولفرهامبتون في الموسم الجديد من الدوري الممتاز والتي انتهت بالخسارة على أرض ليدز يونايتد 1-2.

وخاض كودي 196 مباراة من أصل 198 ممكنة في الدوري الممتاز خلال المواسم الخمسة الماضية مع "وولفز".
 


>