رسمياً وحصرياً.. مصباح الصانعي يعتزل اللعب مع المنتخب التونسي

Reuters

باسم السالمي

 

نشر الصانعي قرار اعتزاله في تدوينة على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" شكر من خلالها كافة زملائه وكل الذين ساهموا في منحه الفرصة لتمثيل منتخب تونس لكرة اليد طيلة السنوات الماضية.

وسيتفرّغ الصانعي البالغ من العمر 29 عاماً بعد قرار الاعتزال الدولي لمشواره الاحترافي مع الأندية، حيث يخوض حالياً تجربة مع نادي النصر الإماراتي.

وفي تصريح حصري خصّ به beIN SPORTS من خلال اتصال هاتفي معه، قال الصانعي: "لقد حان الوقت لترك مكاني للاعبين آخرين يافعين وقادرين على تقديم الإضافة. لقد عانيت كثيراً من تكرار الإصابات في السنوات الأخيرة، وهو ما دفعني لأخذ هذا القرار الصعب".

ويأتي هذا القرار عقب فشل المنتخب التونسي في الحفاظ على تاجه القاري الذي خسره على أرضه بالهزيمة أمام المنتخب المصري الأحد الماضي في النهائي وبنتيجة (23-27).

واستهل الصانعي مشواره مع المنتخب في صنف الأواسط انطلاقاً من بطولة العالم في اليونان 2011 حين حصد صحبة رفاقه المركز الثالث، قبل أن يلتحق بالمنتخب الأول في 2012 ليستمر مشواره الدولي طيلة 9 سنوات تقريباً حصد فيها بطولة كأس إفريقيا في مناسبتين (2012 بالمغرب و2018 بالغابون) وحلّ وصيفاً للبطل في 3 نسخ (2014 بالجزائر و2016 بمصر و2020 بتونس)، إضافة إلى مشاركته في 4 نسخ مونديالية (2013 بألمانيا و2015 بقطر و2017 بفرنسا و2019 بالدنمارك وألمانيا مناصفة).

جدير بالذكر، أنّ الضارب الصاروخي، بدأ مشواره في نادي مدينته أولمبيك مدنين، قبل أن ينتقل إلى النجم الساحلي ومن ثم إلى تجربة قطرية مطولة في نادي القيادة سابقاً ومن ثم احترف اللعب في نادي شامبيري الفرنسي، قبل أن يستقر به الحال في النصر الإماراتي.