YOUR-ZONE: مانشستر يونايتد في مواجهة إشبيلية العنيد

Reuters

بعد أن انتهى لقاء الذهاب الذي أقيم في ملعب رامون سانشيز بيزخوان معقل نادي اشبيلية الاسباني بالتعادل السلبي يدخل الفريقان مباراة العودة على أمل تحقيق انتصار يعبد الطريق لأحدهما للمرور لدور الربع النهائي من المسابقة الأفضل و الأجمل في العالم .

مباراة دون شك ستكون قمة في الاثارة على خط التماس بين المدربين الكبيرين البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب الشياطين الحمر و المدرب الايطالي فيتشنزو مونتيلا مدرب الفريق الأندلسي حيث سيحاول كل منهما كسب معركة التكتيك من أجل التفوق في المواجهة المرتقبة , و كذلك فوق أرضية الميدان بين نجوم الفريقين في صورة المتألق مأخرا ماركوس راشفورد الذي قاد اليونايتد لقهر عدوه اللدود فريق ليفربول في اطار الدوري الإنكليزي بتوقيعه لثنائية جميلة و في الجهة المقابلة يبرز اسم الفنان الأرجنتيني إيفر يانيغا مايسترو ومحرك فريق اشبيلية الإسباني الذي يعتبر رمانة وسط الميدان بالاضافة لتمريراته الساحرة لهجوم فريقه .

رغم أفضلية فريق مانشستر يونايتد بما أنه أولا يلعب فوق أرضية ميدانه و بين جماهيره و ثانيا الحالة المعنوية الكبيرة التي يتواجد بها الفريق بعد تحقيق فوز كبير أمام جارهم العنيد فريق ليفربول في الدوري الإنكليزي إلا أن فريق الفريق الأندلسي من جانبه يلعب كرة هجومية جميلة و دون شك سيحاول لعب كل أوراقه في المبارة ليخطف ورقة التأهل من أرض الإنكليز , لذلك دون شك ستكون مبارة محفوفة بالمخاطر لكتيبة السبيشل وان جوزيه مورينيو .

لقراءة المقال كاملاً اضغط هنا


>