YOUR-ZONE: السهم الذهبي وضمانات استمرار الإبداع

AFP

من كاتب YOUR-ZONE : محمد ابراهيم

من جديد عاد الفرعون المصري محمد صلاح ليضرب بقوة وهذه المرة كانت الضحية هي فريقه السابق نادي روما الإيطالي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الذي مُنيت شباكه بخمسة أهداف منها أربعة من توقيع "المو" بتسجيله لهدفين وصناعته لمثلهما.

وقد حملت هذه المباراة الإجابة الشافية للسؤال الحائر في أذهان كل عشاق ملك مصر مع كل إنجاز يحققه هل هو موسم استثنائي سيعقبه تراجع في المستوى أم أنه بداية رحلة من الصعود الغير مسبوق لنجم عربي نحو قمة كرة القدم العالمية؟ وقد أثبت صلاح من خلال عدة نقاط تُعد بمثابة الضمانات لحدوث ذلك أنه يسير بخُطى ثابتة نحو مستقبل مشرق وأن الأفضل لم يأت بعد.

قوة الشخصية والثبات الإنفعالي

لأن صلاح عاش الفترة السابقة في أجواء احتفالية كبيرة بعد تتويجه بلقب أفضل لاعب في الدوري الإنكليزي مما جعل جميع الأنظار مُسلطة عليه وعلى ما سيقدمه في تلك المباراة. أضف إلي ذلك الضغوط المُلقاة على عاتقه نتيجة مواجهة فريقه السابق ولكن ملك مصر إستطاع أن يواجه كل تلك الضغوط بشجاعة وثبات يُحسد عليهما.

الحسم والقدرة على تحويل دفة المباريات

في أول 20 دقيقة من المباراة كان لروما الكلمة العليا وتحمل ليفربول عبء المباراة ثم ظهر السهم الذهبي مُسجلاً الهدف الأول لتتحول الأمور في صالح الريدز وتدين لهم السيطرة الكاملة حتى خروج صلاح في الدقيقة 73 وهي سمة لا يتصف بها إلا عمالقة اللعبة أمثال ميسي ورونالدو.

لقراءة المقال كاملاً .. برجاء الضغط هنا