52 ركلة ترجيحية لحسم مباراة في تشيكيا

Reuters

وتغلب أس كاي باتوف على أف سي فريستاك بركلات الترجيح 22-21 بعد تعادلهما 3-3 خلال الوقت الأصلي في مباراة ضمن دوري الدرجة الخامسة في تشيكيا.

والرقم القياسي المسجل في كتاب غينيس لمباراة بين فريقين محترفين هو 48 ركلة ترجيحية ويعود إلى عام 2005 في نهائي مسابقة الكأس في ناميبيا حين فاز كاي كاي بالاس على سيفيكس 17-16 بعد تعادلهما 2-2.

وفي المباراة التي جمعت فريقين من بلدتين صغيرتين في جنوب شرق تشيكيا، حصل فريستاك على ثلاث فرص لحسم المباراة عندما كان التعادل سيد الموقف في ركلات الترجيح 4-4 و11-11 و14-14 لكنه أهدرها.

وجاء الفرج بالنسبة للجمهور الذي بلغ عدده 148 متفرجاً عندما سجل بيتر يانوفسكي لباتوف في الجولة الـ26 من الركلات الترجيحية، فيما أهدر يان هريباكا لفريستاك بعدما أطاح بالكرة فوق العارضة ما جعل الجميع سعيداً وبينهم أحد المشجعين الذي سمع في شريط الفيديو وهو يقول "وأخيراً!".

ونقلت صحيفة "دي ني اي اس" عن رئيس فريستاك فراتيسلاف رودولف قوله بأنه أراد الرحيل بعد الجولة العشرين من ركلات الترجيح "لأن هناك حفلة شواء في المنزل"، أما هريباكا نفسه فأكد بان رفاقه في الفريق لم يشعروا بالاستياء نتيجة اهداره الركلة الترجيحية، قائلاً: "كانوا سعداء لتمكنهم من العودة إلى المنزل".