هيدينك رفض تدريب ليستر بعد إقالة رانييري

AFP

وكان المخضرم هيدينك (70 عاماً) الذي قاد سابقاً فريق تشيلسي اللندني ومنتخب هولندا، من الأسماء المطروحة لخلافة رانييري الذي أُقيل في شباط/فبراير الماضي بسبب تراجع النتائج، وذلك بعد تسعة أشهر من قيادته ليستر لإحراز اللقب الوحيد في تاريخه.

وقال هيدينك لصحيفة "صنداي تايمز" الإنكليزية "بصراحة لم تكن ثمة محادثات مباشرة مع ليستر، لكنكم تعرفون الطرق التي تسلكها مثل هذه الأمور، مثلاً (إنهم يفكرون بك)".

وأوضح "لقد سألوا ليس بشكل مباشر (...) وأنا رفضت. إذا قررتم إقالة رانييري، فلماذا لا تجربون مساعده؟"، في إشارة إلى شكسبير.

وعُيّن الأخير مدرباً مؤقتاً في البداية ثم مدرباً دائماً، وحقق نجاحاً سريعاً أبعد ليستر عن شبح الهبوط إلى الدرجة الاولى. 

ويحتل الفريق حالياً المركز الثالث عشر برصيد 33 نقطة بفارق 6 نقاط عن منطقة الهبوط إلى الدرجة الأولى.

وقال هيدينك "شكسبير يعرف النادي ويعرف اللاعبين (...) قلت لهم لماذا لا تجربوه وترون ماذا سيحصل؟".

أضاف "لحسن الحظ كنت مصيباً في ما ذهبت إليه".

وفاز ليستر في مبارياته الأربع بقيادة شكسبير في الدوري الممتاز، وآخرها السبت 2-0 على ضيفه ستوك سيتي. كما بلغ ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب إشبيلية الإسباني، ويلاقي أتلتيكو مدريد في 12 نيسان/ابريل و18 منه.