هزيمة مفاجئة لأتليتيكو مينيرو

أحرز البديل كريستيان سواريز هدفاً قبل أربع دقائق من النهاية ليمنح أطلس المكسيكي فوزاً مفاجئاً بهدف نظيف على مضيفه أتليتيكو مينيرو بطل 2013 في كأس ليبرتادوريس لأندية أميركا الجنوبية لأبطال كرة القدم يوم الأربعاء.

واخترق خوان مدينا دفاع مينيرو ومرر كرة جميلة إلى سواريز الذي أفلت من مصيدة التسلل وأطلق تسديدة أرضية في شباك الحارس فيكتور في مباراة أقيمت في ظل هطول غزير للأمطار.

وهذه هي ثاني هزيمة لمينيرو في مرحلة المجموعات وجعلته في ذيل المجموعة الأولى بعدما خسر 2-صفر أمام كولو كولو التشيلي في سانتياغو الأسبوع الماضي.

وقال المهاجم أندري للصحفيين "في الماضي نجحنا في الخروج من أسوأ المواقف ولن نفقد الأمل في قدرتنا على تحقيق ذلك."

وفي المجموعة السابعة أحرز المهاجم الأرجنتيني جييدو كاريو ثلاثية هي الأولى له ليقود استوديانتس الفائز باللقب أربع مرات للفوز 3-صفر على برشلونة الإكوادوري في لابلاتا.

وهذه هي ثالث ثلاثية خلال أسبوعين منذ انطلاق مرحلة المجموعات بكأس ليبرتادوريس بعد اثنتين لغوستافو بو مهاجم ريسنغ الأرجنتيني الذي يتصدر ترتيب الهدافين بستة أهداف بعد فوز فريقه 4-1 على ضيفه غواراني من باراغواي في المجموعة الثامنة يوم الثلاثاء.

وانتصر ريسنغ في مباراته الأولى 5-صفر على ديبورتيفو تاكيرا الفنزويلي.

ودفع الأداء الرائع من بو كثيرين للدعوة لضمه للمنتخب الوطني آخرهم زميله في الهجوم دييغو ميليتو.

وقال ميليتو الذي أحرز الهدف الآخر ضد غواراني "لنأمل أن يتم استدعاؤه. يمكن أن يصبح هذا مكافأة على ما يقوم به."

وقال بو عن هدفه الأول يوم الثلاثاء "لقد سجلت الهدف رقم 100 لريسنغ في المسابقة ودخلت التاريخ."