نيمار مع باريس سان جيرمان في رحلته الصينية

Reuters

وكان نيمار قد تأخر في اللحاق بفريقه لقرابة أسبوع بعد الانتهاء من عطلته الصيفية في 8 تمز/يوليو الجاري، وبرر المقربون منه غيابه بالتزامات قائمة منذ فترة طويلة، بينها بطولة كرة قدم خماسية في البرازيل يعود ريعها لمؤسسته الخيرية.

وعاد المهاجم الدولي في 15 الجاري إلى تدريبات سان جيرمان وسط أجواء متوترة مع ناديه.

وشرح النادي وضع بعض لاعبيه العائدين من الاصابة ومن بينهم نيمار جونيور "تعافى من كاحله الملتوي، عمل بدني يومي وشفاء تام مع المجموعة مبرمج في الصين، تظهر الفحوص الشعاعية للكسر في العظمة الخامسة من مشط القدم (كانون الثاني/يناير 2019) التي أجريت بعد عودة اللاعب صلابة جيدة وفحصاً سريرياً طبيعياً بشكل تام".

ويصل سان جبرمان إلى شنزن الصينية الأربعاء ليواجه إنتر الإيطالي السبت في ماكاو ويخوض أولى مبارياته الرسمية هذا الموسم في شنزن ضد مواطنه رين في 3 أب/أغسطس في مباراة كأس الأبطال.

وكان مدير سان جيرمان البرازيلي ليوناردو فتح الباب أمام رحيل مواطنه بقوله: "بإمكان نيمار ترك باريس سان جيرمان إذا كان هناك عرض يناسب الجميع".