نتائج اختبارات المنشطات في كأس القارات جاءت سلبية

Reuters

وكشف الفيفا أنه تم اخضاع 854 عينة (362 عينة بول و248 عينة مصل دم و244 عينة دم)، للفحص من خلال 379 اختبار.

وقام الفيفا بإجراء 239 اختباراً من هذه الاختبارات، منها 175 اختبار أثناء المنافسات و64 اختباراً خارجه، فيما تولت الاتحادات والوكالات الوطنية لمكافحة المنشطات إجراء باقي الاختبارات.

وصدقت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات "وادا" على نتائج هذه الاختبارات في معاملها، التي تتواجد أغلبها بمدينة لوزان السويسرية.

وأقيمت بطولة كأس القارات في أربع مدن روسية في الفترة ما بين 17 حزيران/يونيو والثاني من تموز/يوليو، وانتهت بتتويج ألمانيا باللقب بعد فوزها على تشيلي في النهائي.

وأكد الفيفا أن هذه الاختبارات التي قام بها كانت الأكبر خلال تاريخه.

وخضع جميع اللاعبين المشاركين في الاختبارات لإجراء تحاليل الدم والبول بشكل مفاجئ، هذا بالإضافة إلى اختيار لاعبين اثنين من كل فريق لإخضاعهما للاختبار بعد كل مباراة لعبت من المباريات الـ 16 للبطولة.

وسجلت نتائج الاختبارات في جواز السفر البيولوجي لكل لاعب بجانب اختباراته الأخرى التي أجريت له في بطولات أخرى سواء كانت دولية أو وطنية.

وألقت الاتهامات، التي وجهتها بعض وسائل الإعلام للكرة الروسية بانتشار تعاطي المنشطات بين لاعبيها، بظلالها الكثيفة على بطولة كأس القارات.

ونشرت صحيفة "صنداي" البريطانية خلال فاعليات البطولة أن هناك احتمالات لتورط 23 لاعباً بالمنتخب الروسي خلال مونديال 2014 في تناول المنشطات.

وبالإضافة إلى ذلك، قال الكندي ريتشارد مكلارين المحقق المستقل لـ "وادا" في مقابلة مع شبكة التليفزيون الألماني (إيه أر دي) أنه لا يستبعد وجود نظام لتناول المنشطات في الكرة الروسية يتسم بالكتمان الشديد.


>