مسفر: لم أكن أتمنى مواجهة عربية خالصة

afc.com

قال عبد الله مسفر مدرب المنتخب الإماراتي، قبل اللقاء المنتظر أمام المنتخب العراقي غدا السبت في دور الثمانية من بطولة كأس آسيا تحت 23 عاما المقامة في قطر، إن تأهل المنتخبين جاء عن استحقاق وجدارة بعد تقديم مستويات مقنعة في الدور الأول.

وقال مسفر في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الجمعة:"الآن دخلنا مرحلة مهمة للغاية ونتيجة مباراة السبت تعتبر مؤثرة ومصيرية لأنها ستحكم علينا ما إذا كنا سنستمر في المسابقة أو سنخرج ونحن لم نكن نتمنى مواجهة منتخب عربي في هذا الدور وأظن أن الفريقين لديهما القدرة على إظهار الكرة العربية بأفضل صورة ممكنة".

وقال:" لم أكن أتمنى مواجهة عربية خالصة في هذا الدور فهذا الكلام نابع من احترامي للمنتخب العراقي القوي أولا ثم من رغبتي في تواجد تمثيل عربي مكثف في المربع الذهبي ثانياً".

وأضاف :"منتخب العراق يعتبر خصماً قوياً وهو حامل لقب البطولة في النسخة الماضية ولا أظن أن منتخبات شرق آسيا تتفوق علينا في أي جانب".

وعن تأثيرات الإصابات التي يعاني منها فريقه، قال: "لقد وصلنا إلى هذا الدور بعد الفوز على فيتنام ولكننا خسرنا بسبب تلك المباراة مجهودات 5 لاعبين دفعة واحدة سيغيبون عن المواجهة سواء للإصابات أو للإنذارات ولكن لدينا البدلاء الجاهزون لسد الفراغات بحكم أننا نمتلك 23 لاعباً حتى وإن كنت أتمنى أن ندخل اللقاء بكامل قوتنا وفي جميع الأحوال الحديث عن الغيابات ليس عذراً لعدم تقديم المستويات المطلوبة".

 


>