مدرب الإكوادور يحذر من صعوبة الأرجنتين حتى بلا ميسي

AFP

حذّر غوستافو كوينتيروس المدير الفني للمنتخب الإكوادوري لكرة القدم من صعوبة المواجهة التي تنتظر منتخبه بعد غد الخميس أمام نظيره الأرجنتيني في افتتاح مسيرة الفريقين في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا. 

وأوضح كوينتيروس الأرجنتيني - البوليفي أن منتخبه سيعاني في هذه المباراة رغم غياب المهاجم ليونيل ميسي أبرز نجوم المنتخب الأرجنتيني بسبب الإصابة. 

وقال كوينتيروس، في مقابلة نشرتها صحيفة "لا ناسيون" الأرجنتينية اليوم الثلاثاء، "المنتخب الأرجنتيني خسر الإمكانيات التي يتحلى بها ميسي. ولكنه لم يفتقد قوة الفريق بأكمله". 

ويغيب ميسي مهاجم برشلونة الإسباني عن هذه المواجهة بسبب الإصابة التي تعرض لها مؤخراً خلال مشاركته مع ناديه والتي ستحرمه من المشاركة في أول أربع مباريات للمنتخب الأرجنتيني في تصفيات المونديال. 

واعترف كوينتيروس بأنه شعر "ببعض الهدوء" عندما علم أن فريقه لن يواجه ميسي في هذه المباراة. وقال "أعلم أنني لم أكن لألعب في مواجهة ميسي بطريقة الرقابة الفردية عليه لأنه يستطيع التخلص من هذه الرقابة سريعاً". 

وقال كوينتيروس إن ميسي يمثل عنصراً مهماً ومفتاحاً بارزاً في أداء المنتخب الأرجنتيني الذي يقوده المدرب خيراردو مارتينو. 
ورغم هذا، أوضح مدرب الإكوادور أن المنتخب الأرجنتيني يصنع "خطورة هائلة دائماً" موضحاً أن فريقه سيعاني في مواجهة الهجوم الأرجنتيني القوي بغض النظر عن غياب ميسي.


>