ليفاندوفسكي ممازحاً "بنزيمة سيفوز بالكرة الذهبية في حال لم تُلغ"

AFP

وكان مهاجم برشلونة الحالي المرشّح الأوفر حظاً للفوز بالجائزة الفردية المرموقة التي تمنح لأفضل لاعب في العالم في العام 2020 عندما كان يدافع عن ألوان بايرن ميونيخ الألماني، لكن الحفل ألغي للمرة الأولى منذ إنشاء الجائزة في العام 1956 بسبب جائحة فيروس كورونا.

ونال ليفاندوفسكي جائزة ترضية إذ حصل على "مهاجم العام" في حفل 2021، في حين فاز الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم باريس سان جيرمان بجائزة الكرة الذهبية للمرة السابعة في مسيرته.

قال ليفاندوفسكي لقناة موفيستار الخميس "(بنزيمة) ربما يكون أحد المرشّحين للفوز بالكرة الذهبية".

وأضاف "إذا لم يلغوا (الجائزة)، فمن المحتمل أنه سيفوز بهذه الكرة الذهبية".

وبالفعل، يتقدّم مهاجم منتخب "الديوك" وريال مدريد الإسباني على جميع منافسيه في سباق الفوز بالجائزة التي تقدّمها مجلّة "فرانس فوتبول" في حفل الاثنين المقبل في العاصمة الفرنسية باريس بعدما ساهم بفوز ريال مدريد بدوري أبطال أوروبا والدوري الإسباني الموسم الماضي، وتوّج هدافاً في المسابقتين.

وفاز بايرن ميونيخ بلقبي الدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا في موسم 2019-2020، بفضل تألق ليفاندوفسكي صاحب 15 هدفاً في المسابقة القارية الأم العريقة في طريقه للفوز في المباراة النهائية على سان جيرمان 1-صفر.

وكان ميسي صرّح خلال حفل 2021 "أردت أن أقول لروبرت (ليفاندوفسكي) إنه لشرف كبير أن أواجهه"، مضيفاً "لقد استحق الفوز بها العام الماضي".


>