لاودروب يرفض منصب مدرب المنتخب

Reuters

وكان أولسن قد استقال من منصبه الأربعاء الماضي بعد أن شغله لـ15 عاماً، غداة فشله في التأهل إلى نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا.

وصرّح المدير الإداري في الاتحاد الدنماركي كلاوس بريتون-ماير "ميكايل وضع حداً للمحادثات لأنه لا يعتقد بأن منصب مدرب المنتخب مناسب له في الوقت الراهن. لديه أسبابه الشخصية".

ولا يشرف لاودروب (51 عاماً و37 هدفاً في 104 مباريات دولية) على أي فريق منذ أن ترك لخويا القطري في حزيران/يونيو الماضي، ولهذا كان بين الأسماء المطروحة في الصحافة لخلافة اولسن.

وتعادلت الدنمارك مع ضيفتها السويد 2-2 الثلاثاء الماضي في كوبنهاغن في إياب ملحق التصفيات الأوروبية بعد خسارتها ذهاباً 1-2 في سولنا قبلها بثلاثة أيام.

وقال أولسن (66 عاماً) بعد الخروج "أبلغت اللاعبين عن اتفاقي مع الاتحاد بأن مواصلة عملي لا معنى له".

وأضاف "الأشهر الأخيرة كانت محبطة. لم أجد أي تناسق في آدائنا أو تشكيلتنا. أتحمل كامل المسؤولية".

وقاد أولسن الدنمارك إلى دور الـ16 في كأس العالم 2002، وربع نهائي كأس أوروبا بعد سنتين، لكنه عجز في السنوات الماضية عن التأهل إلى نهائيات ثاني بطولة كبرى على التوالي بعد مونديال 2014 في البرازيل.


>