كوكو يلوم لاعبيه

Reuters

قال فيليب كوكو مدرب أيندهوفن إن انشغال فريقه برحلته الأوروبية لمواجهة أتلتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء قد يكلفه كثيراً في سعيه للاحتفاظ بلقب دوري الدرجة الأولى الهولندي. 

ووجه كوكو اللوم للاعبيه بعد التعادل 1-1 على أرضهم مع هيرنفين المتعثر يوم السبت ليفتح الباب أمام غريمه أياكس وهو الفريق الوحيد الذي لا يزال يملك فرصة واقعية للمنافسة على اللقب لانتزاع الصدارة. 

وافتتح ميتشل تي فريدي التسجيل لهيرنفين في الدقيقة 52 بعد تمريرة طويلة من سام لارسون لكن التقدم لم يستمر سوى ثلاث دقائق قبل أن يتعادل لوك دي يونغ لأيندهوفن محرزاً هدفه 19 في الدوري هذا الموسم. 

ولم ينجح حامل اللقب - الذي أطلقت جماهيره صفارات استهجان بعد انتهاء الشوط الأول بلا أهداف - في تسجيل هدف الفوز ويبتعد بنقطتين فقط عن أياكس الذي سيحل محله على القمة إذا انتصر أمام نيميغن اليوم الأحد.

وأبلغ كوكو الصحفيين: "سألت اللاعبين بين الشوطين هل يلعبون أقل من مستواهم لأنهم يفكرون في أشياء أخرى؟ يعرف اللاعبون جيداً أنهم يمكنهم اللعب بذكاء أكبر. الشوط الثاني كان أفضل حالاً لكننا لم نكن في حالة جيدة بما يكفي للانتصار". 

وسيلتقي أيندهوفن مع أتلتيكو في إياب دور الستة عشر لدوري الأبطال يوم الثلاثاء بعد تعادلهما السلبي ذهاباً الشهر الماضي، لكن كوكو قال إن فريقه يحتاج للتحسن لتكون أمامه أي فرصة للتقدم. 

وتابع: "قدمنا أداء أقل من مستوانا الحقيقي وهو أمر غير مقبول. يتعين علينا مواصلة العمل بأقصى ما نستطيع. يتعين أن نقنع الجماهير بقدراتنا وهو أمر لم أشاهده في الشوط الأول من مباراة السبت".

واستطرد: "تسببنا في ضرر لأنفسنا، فقدنا السيطرة على الكرة وارتكبنا الكثير من الأخطاء. حتى عندما أدركنا التعادل 1-1 كنت أتوقع مشاهدة الكثير من اللاعبين لكننا افتقدنا الدقة في التمرير". 

وبعد اللعب مع أتلتيكو سيتقابل أيندهوفن مع أياكس في مباراة قد تحدد كثيراً شكل الصراع على اللقب. 

وأضاف كوكو: "فقدنا نقاطاً مهمة لكن هذا لن يغير من الأمر شيئاً ويتعين أن نقدم عرضاً قوياً في مباراة الأسبوع المقبل. سنلعب من أجل الفوز لكن يتعين علينا أن نلعب بشكل أفضل من مباراة السبت".