كلوب وهندرسون يتحدثان عن نهائي كأس الرابطة

Reuters

ويترقب الألماني يورغن كلوب مدرب ليفربول والقائد جوردان هندرسون بشغف كبير انطلاق المباراة النهائية لكأس الرابطة أمام مانشستر سيتي على ملعب ويمبلي، خاصةً وأنّ الفوز بذات اللقب 2012 كان الأخير لليفربول على الصعيدين المحلي والأوروبي.

وقال كلوب الذي يتطلع للقبه الأول في الملاعب الإنكليزية: "لا أعرف ماذا سيعني بالنسبة لي (الفوز بالكأس)، سنرى، لكن العمل في كرة القدم الاحترافية، الفوز فقط بالأشياء، البطولات، الكؤوس، أياً يكن".

وتابع كلوب الفائز بلقب الدوري الألماني في مناسبتين مع بوروسيا دورتموند: "الكثير من المدربين واللاعبين يعملون كلّ حياتهم ويستطيعون النجاح حقاً، لكن ليس لديهم الفرصة للفوز بأيّ شيء، بعد وقت قصير، لدينا فرصة".

وأكمل صاحب الـ48 عاماً: "أنا متأكد أننا سنرى المباراة التي نريد الفوز بها حقاً، لكن ما الذي سيحدث؟، دعونا ننتظر بضع ساعات، لدينا منافس قوي جداً".

وقال هندرسون الذي استلم مهام القيادة من أسطورة الريدز ستيفن جيرارد عن النهائي الأول له كقائد: "شارة القيادة ألقت عليّ المزيد من الضغوط"، مؤكداً أنّ هذا هو الوضع الطبيعي لأيّ شخص يستلم قيادة فريق كبير.

وتابع اللاعب الفائز بالبطولة عام 2012 بركلات الترجيح على حساب كارديف سيتي بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي 2-2: " تركيزي على النهائي فقط الآن، لست مهتماً بمن سيرفع كأس البطولة، هدفنا الرئيسي هو الفوز".

ولم يبق من تشكيلة 2012 مع ليفربول في الوقت الحالي سوى هندرسون والسلوفاكي مارتين سكرتيل.