قيادة دونغا للبرازيل في الأولمبياد مرهونة بكوبا أميركا

Reuters

ذكرت وسائل الإعلام البرازيلية اليوم الأربعاء أنّ اتحاد بلادها لكرة القدم قرّر أنّ مدرب المنتخب الأول كارلوس دونغا سيقود المنتخب الأولمبي في دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو في آب/أغسطس في حال حقق السيليسون نتائج جيدة في كوبا أميركا المقررة في الولايات المتحدة في حزيران/يونيو.

واستقبل دونغا اليوم الثلاثاء من قبل مجلس إدارة الاتحاد البرازيلي الذي جدّد دعمه له مع الضغط عليه بعد تعادلين مخيبين في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018 (أمام ضيفته الأوروغواي ومضيفته البارغواي بنتيجة واحدة 2-2)، أدّيا إلى تراجعه إلى المركز السادس في الترتيب بعد 6 جولات.

وتتأهل إلى المونديال المنتخبات الأربع الأولى في تصفيات أميركا الجنوبية التي تشارك فيها 10 منتخبات، فيما يخوض صاحب المركز الخامس ملحقاً مع بطل أوقيانيا. وتملك البرازيل 9 نقاط بفارق 4 نقاط خلف الأوروغواي والإكوادور المتصدرتين.

وكان مقرراً أنّ يقود دونغا المنتخب الأولمبي في دورة الألعاب الأولمبية المقررة في ريو دي جانيرو من 4 إلى 20 آب/أغسطس خلفاً للمدرب الحالي روجيريو ميكالي الذي سيصبح مساعداً له في العرس الأولمبي.

ولكن في حال فشل السيليساو في مئوية كوبا أميركا المقررة في الولايات المتحدة من 3 إلى 26 حزيران/يونيو المقبل، فإن الاتحاد البرازيلي سيترك ماكالي في منصبه.

يذكر أنّ اللقب الأولمبي هو الوحيد الذي ينقص كرة القدم البرازيلية.

وبحسب وسائل الإعلام المحلية، فإن الاتحاد البرازيلي لا يملك حالياً خطة بديلة لتعويض دونغا بعد رفض مدرب كورينثيانز تيتي استلام المهمة وهو الذي كان مرشحاً من قبله.

كما ذكرت وسائل الإعلام البرازيلية أنّ ماركو بولو دل نيرو كان حاضراً في اجتماع اليوم.

يذكر أنّ دل نيرو تخلّى مؤقتاً عن منصبه رئيساً للاتحاد البرازيلي في كانون الثاني/يناير الماضي عقب فتح تحقيق بحقه من قبل القضاء الأميركي ولجنة الأخلاق التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم في إطار فضائح الفساد التي هزت الربيع الماضي الفيفا وخصوصاً اتحادات أميركا الجنوبية.


>