فوز غير مطمئن للسويد على الدنمارك

AFP

وسجّل إميل فورسبيرغ (45) وزلاتان إبراهيموفيتش (50 من ركلة جزاء) هدفي السويد، ونيكولاي يورغنسن (80) هدف الدنمارك.

وتقام مباراة الإياب الثلاثاء في الدنمارك.

أقيمت المباراة على ملعب نيو أوليفي في مدينة غوتنبرغ وسط إجراءات أمنية مشددة غداة الاعتداءات الإرهابية التي وقعت في عدة أماكن من العاصمة الفرنسية باريس وراح ضحيتها 129 شخصاً على الأقل، وكان أحدها في محيط ملعب فرنسا الدولي عندما كانت تقام المباراة الدولية الودية بين منتخبي فرنسا وألمانيا بطل العالم 2014 (2-صفر).

وكانت السويد حلت ثالثة في المجموعة السابعة التي بدت في متناولها لكنها تخلفت في نهاية المطاف بفارق 10 نقاط عن النمسا المتصدرة و2 عن روسيا الثانية.

من جهتها، حلّت الدنمارك ثالثة في المجموعة التاسعة خلف البرتغال وألبانيا.

وبعد تمريرات مركزة من القائد زلاتان إبراهيموفيتس ومتابعات فاشلة من جانب ماركوس بيرغ الذي لم يكن في أحسن أيامه، افتتحت السويد التسجيل في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول عندما مرّر المدافع ميكايل لوستيغ كرة من مركز الجناح الأيسر إلى لاعب الوسط فورسبيرغ أنهاها على يمين الحارس كاسبر شمايكل في أسفل الزاوية.

وعزّزت السويد تقدمها في الدقيقة 50 حين احتسب الحكم ركلة جزاء غير واضحة إثر محاولة توماس كالنبرغ اعتراض طريق فورسبيرغ وهو يهم بالدخول إلى المنطقة، فانبرى لها إبراهيموفيتش نجم باريس سان جيرمان الفرنسي واضعاً الكرة بنجاح في الزاوية اليمنى للمرمى (50).

وقلصت الدنمارك الفارق قبل عشر دقائق من نهاية المباراة إثر ركلة ركنية من الجهة اليمنى وصلت منها الكرة إلى نيكولاي يورغنسن قرب القائم الأيمن فوضعها في الشباك.

وحاولت الدنمارك خطف هدف التعادل في الدقائق المتبقية وكانت قريبة من ذلك في أكثر من مناسبة خصوصاً من متابعة رأسية ليورغنسن نفسه في الدقيقة الأخيرة، لكن النتيجة بقيت على حالها حتى صافرة الحكم النهائية.


>