فربا يترك منتخب التشيك للإشراف على أنجي الروسي

Reuters

أكد رئيس الاتحاد التشيكي لكرة القدم ميروسلاف بيلتا اليوم الخميس أن مدرب المنتخب بافل فربا ترك منصبه من أجل الإشراف على فريق أنجي ماخاشكالا الروسي.

وقال بيلتا في بيان "يمكننا فقط احترام رغبة المدرب الذي أراد أن يجرب عملاً جديداً في مكان آخر".

وتعرض فربا لانتقادات عنيفة بعد خروج المنتخب التشيكي من الدور الأول في كأس أوروبا 2016 المقامة في فرنسا حتى 10 تموز/يوليو إثر خسارته أمام إسبانيا وتركيا وتعادله مع كرواتيا في المجموعة الرابعة.

وقال بيلتا أيضاً "رغم أن مهمتنا انتهت في الدور الأول، إلا أنني اعتبر أن المدرب كان ناجحاً".

وبدأ فربا، مدرب فيكتوريا بلزن سابقاً (قاده إلى اللقب المحلي عامي 2011 و2013)، الإشراف على منتخب  تشيكيا في كانون الأول/ديسمبر 2013 بعد الفشل في بلوغ نهائيات مونديال 2014 في البرازيل.

 وقاد فربا منتخب بلاده في تصفيات كأس أوروبا وتصدر المجموعة الأولى على حساب أيسلندا وتركيا وهولندا، وخاض 25 مباراة دولية فاز في 10 وخسر مثلها وتعادل 5 مرات.

وقد يكون مساعده في المنتخب كاريل كرييتشي الذي قاد فيكتوريا بلزن إلى اللقب عامي 2015 و2016، أحد الأسماء المطروحة لخلافته.


>