غروسكروتز يبتعد عن الكرة بعد الانفصال عن شتوتغارت

Reuters

قال لاعب المنتخب الألماني السابق كيفن غروسكروتز إنه يرغب الابتعاد لفترة عن كرة القدم، وذلك عقب استغناء نادي شتوتغارت المنافس في دوري الدرجة الثانية الألماني، عن خدماته.

واعتذر غروسكروتز عن ارتكابه "خطأ" بالتورط في مشاجرة جماعية بين مجموعتين من الشباب في وقت مبكر من صباح الثلاثاء، والتي أسفرت عن تعرضه لإصابات في الوجه والرأس.

وقال المدافع البالغ من العمر 28 عاما "الآن، لا أود فعل شيء في كرة القدم.. لقد ارتكبت خطأ. وآسف للغاية. أتقبل العواقب وأشعر بالأسف لنهاية مشواري مع شتوتغارت بهذه الطريقة."

وكانت المشاجرة هي الحلقة الأحدث في سلسلة تصرفات للاعب، كانت قد أثارت تعليقات سلبية من الإعلام ضده خلال الأعوام الأخيرة.

وكان غروسكروتز قد نقل إلى مستشفى في شتوتغارت إثر تعرضه للإصابات في المشاجرة، التي أعلنت عنها الشرطة.​

وذكرت شبكة "سكاي سبورتس" وصحيفة "بيلد" أن نادي شتوتغارت، الذي هبط في الموسم الماضي إلى دوري الدرجة الثانية، اتفق مع غروسكروتز على إنهاء

التعاقد بينهما.

وتجدر الإشارة إلى أن غروسكروتز كان ضمن قائمة المنتخب الألماني الفائز بلقب كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وكان غروسكروتز قد شارك في ست مباريات دولية، خلال فترة انضمامه لفريق بوروسيا دورتموند، لكن يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب لم يستدعه منذ أيلول/سبتمبر، 2014 وهو ما يرجح انتهاء مسيرته مع اللعب الدولي.