رئيس بورتو يؤكد قرار كاسياس اعتزال كرة القدم

Reuters

وأعلن كاسياس (38 عاماً) الإثنين انه سيترشح للمنصب في الانتخابات المتوقع إقامتها هذا العام، علما بأنه متوقف عن خوض المباريات منذ تعرضه لأزمة قلبية خلال حصة تدريبية في الأول من أيار/مايو الماضي.

وعلى رغم أن القائد السائق للمنتخب الإسباني ونادي ريال مدريد لم يرفق هذا الاعلان بأي تلميح بشأن مسيرته، أشار دا كوستا إلى أنه تبلغ من حارس المرمى المخضرم بأنه اتخذ قرار الاعتزال.

وأوضح في تصريحات لوسائل إعلام برتغالية اليوم "قبل أن يعلن ترشحه، جاء إيكر كاسياس للقائي وأبلغني بقراره إنهاء مسيرته".

أضاف "موقفه أثّر بي كثيراً. لقد كان مثيراً للإعجاب طوال مسيرته التي شملت ناديين فقط، بورتو وريال مدريد" حيث نشأ وأمضى ما يناهز 25 عاماً، قبل الانتقال إلى النادي البرتغالي في العام 2015.

ويعتبر كاسياس أحد أعظم حراس المرمى في جيله، وخاض 167 مباراة مع منتخب إسبانيا، وساهم في قيادته للفوز بمونديال جنوب إفريقيا 2010، وكأس أوروبا 2008 في سويسرا والنمسا، و2012 في بولندا وأوكرانيا.

وعلى صعيد الأندية فاز مع فريقه السابق ريال مدريد بخمسة ألقاب من الدوري المحلي ورفع كأس مسابقة دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات، بالإضافة إلى بطولة الدوري البرتغالي مرة واحدة مع بورتو.

ولم يتم بعد تحديد موعد انتخابات رئاسة الاتحاد الإسباني، لكن - بحسب القواعد المرعية الإجراء - يجب إقامتها في النصف الثاني من هذا العام بعد أولمبياد طوكيو (24 تموز/يونيو حتى التاسع من آب/أغسطس).

ولكن الرئيس الحالي للاتحاد لويس روبياليس طالب بتقديم موعدها إلى ما قبل كأس أوروبا التي تقام بين 12 حزيران/يونيو و12 تموز/يوليو.

وتم ربط اسم كاسياس لأشهر خلت برئاسة الاتحاد الإسباني، وهو المنصب الذي يشغله حالياً روبياليس المعروف بتجاذبه الدائم مع خافيير تيباس، رئيس رابطة الدوري ("ليغا") حول قضايا عدة، بما في ذلك إقامة مباريات مساء الاثنين والجمعة، ومباريات خارج البلاد، وتأجيل "كلاسيكو" برشلونة وريال مدريد في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.