رئيس الاتحاد الألماني يطالب بحد أقصى للأجور في أوروبا

Reuters

وقال كيلر للصحافيين "هناك رواتب وتعويضات غير معقولة ولم تعد ذات مصداقية" لينضم إلى مواطنه الرئيس التنفيذي القوي لنادي بايرن ميونيخ كارل هاينتس رومينيغه الذي يطالب بدوره لوضع حد أقصى للرواتب.

وأضاف "نحن بحاجة إلى الحديث عن حد أقصى للرواتب (...) ولهذا السبب سنكتب رسالة إلى رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة (السلوفيني) ألكسندر تشيفيرين".

ورأى كيلر أن الاتحاد الأوروبي (يويفا) وحده يمكنه وضع حد لارتفاع الرواتب التي "هي جزئيا من كوكب اخر".

وحذر رئيس الاتحاد من أن هذا "الحد الأقصى للرواتب" يجب أن يتماشى مع قوانين الاتحاد الأوروبي وأن تنفذه أيضا المملكة المتحدة، حيث توجد العديد من الأندية الأوروبية الغنية.

وكان رومينيغه قال في حديث لشبكة سكاي الأحد إن "ميشال بلاتيني (رئيس يويفا السابق) كانت لديه فكرة قبل سنوات لفرض حد أقصى للرواتب في أوروبا، استنادا إلى النموذج الأميركي".

ولفت رومينيغه إلى أن بلاتيني الذي ترأس الويفا بين عامي 2007 و2015، كان على حد قوله يحظى بدعم "جميع الأندية الكبيرة في أوروبا. ولكن قيل لنا منذ البداية أن ذلك لا يتوافق مع قواعد المنافسة".

كما دعا كيلر إلى إصلاح قواعد اللعب المالي النظيف، قائلا "نحن بحاجة إلى جعل كرة القدم الاحترافية قريبة جدا من الناس".

وأضاف "إن الأزمة الحالية كشفت عن مشاكل كثيرة في عالم كرة القدم، طغت عليها في السابق الأرقام القياسية في مبالغ الانتقالات".