دوري أبطال أوروبا: الإنفلونزا تحرم يوفنتوس من خدمات ماندزوكيتش

AFP

وكان من المفترض أن يكون ماندزوكيتش من الاساسيين في مباراة "رامون سانشيز بيزخوان" حيث سيسعى يوفنتوس إلى الخروج أقله بنقطة التعادل من أجل ضمان صدارة مجموعته أمام مانشستر سيتي الإنكليزي بعد أن حسمت بطاقتا الدور الثاني لمصلحتهما.

وفي ظل غياب ماندزوكيتش، ستكون الفرصة سانحة أمام الإسباني الفارو موراتا ليلعب في خط المقدمة إلى جانب الأرجنتيني باولو ديبالا، علماً بأن التشكيلة التي سيسافر بها المدرب ماسيميليانو اليغري إلى الاندلس تضم المهاجم الاخر سيموني زازا.

ويتصدر يوفنتوس الذي خسر نهائي العام الماضي أمام برشلونة الإسباني، مجموعته بفارق نقطتين أمام مانشستر سيتي والتعادل سيكون كافياً للمحافظة على مركزه (بفضل أفضلية المواجهتين المباشرتين مع الأخير حيث فاز عليه ذهاباً وإياباً) وتجنب مواجهة فرق من عيار ريال مدريد الإسباني أو برشلونة وبايرن ميونيخ الألماني.

ويغيب عن يوفنتوس أصلاً لاعبوه الألماني سامي خضيرة والبرازيلي هرنانيز والأرجنتيني روبرتو بيريرا بسبب الإصابة.

يذكر أن المباراة ترتدي أهمية أيضاً بالنسبة لإشبيلية لأنه يريد الحصول على المركز الثالث الذي يخوله إكمال مشواره القاري في "يوروبا ليغ"، المسابقة التي توّج بلقبها في الموسمين الأخيرين وسمحت له بالتواجد في دوري الأبطال هذا الموسم نتيجة الأنظمة الجديدة التي تمنح بطل "يوروبا ليغ" بطاقة التأهل المباشر إلى دور المجموعات من المسابقة القارية الأم.


>