جدل مستمر بعد صدور تقييمات "فيفا 21" وصلاح وميسي ومحرز في الواجهة

Reuters


مازن الريس

وشغلت لعبة فيفا 21 التي ستصدر قريباً المتابعين في الساعات القليلة الفائتة، وذلك بسبب التقييمات التي أصدرتها والتناقضات الكثيرة المرتبطة بها، خاصة فيما يتعلق بأفضل اللاعبين عالمياً.

وتصدر الأرجنتيني ليونيل ميسي (تقييمه 93) قائمة اللاعبين الأفضل في اللعبة متفوقاً على رونالدو، علماً أنّ الأول لم يقدم موسماً مع برشلونة، أفضل من قناص يوفنتوس رونالدو (92) وذلك بحسب المعترضين على التقييمات.

انتقادات من اللاعبين

ولم ترض تقييمات اللاعبين الأفضل الكثير من الجماهير، كما امتد الأمر لجعل اللاعبين أنفسهم يوجهون الانتقادات للقائمين على إحدى أشهر ألعاب الفيديو مؤخراً.

واعتبر البلجيكي لوكاكو (تقييمه 85) صاحب الموسم الاستثنائي مع إنتر الإيطالي، أنّ الفيفا يتقصد العبث بالتقييمات ليدفع اللاعبين للاعتراض، وهو ما يمنح اللعبة المزيد من الشهرة.

من جهته نشر الفرنسي لابورت مدافع مانشستر سيتي صورة تكشف عن إحباطه عندما اكتشف أنّ سرعته تبلغ (63 بالمئة) فقط علماً أنّ تقييمه وصل إلى 87.


صلاح أعلى من محرز بكثير

وجاء اسم المصري محمد صلاح بين قائمة أعلى 10 لاعبين تقييماً (90) ولم يسبقه في مركزه كجناح هجومي أيمن سوى ميسي، وتساوى في المركز الثاني ضمن قائمة أعلى اللاعبين تقييماً في الدوري الممتاز.

ووصل تقييم الجزائري رياض محرز إلى 85 فقط وهو ما اعتبره العديد من رواد وسائل التواصل الاجتماعي نتيجة طبيعية لعدم اعتماد غوارديولا عليه في التشكيلة الأساسية واحتلال مانشستر سيتي للمركز الثاني في إنكلترا.

أما المغربي حكيم زياش المنتقل إلى تشيلسي الإنكليزي فوصل تقييمه إلى 85 أيضاًَ.

أبرز مفارقات تقييمات فيفا 21

  • جاء لاعب لاتسيو الإيطالي تشيرو إيموبيلي صاحب الحذاء الذهبي في أوروبا هذا الموسم (36 هدفاً) في مركز متأخر جداً بحصوله على (87) متخلفاً عن العديد من اللاعبين في مركزه.
     
  • البولندي روبرت ليفاندوفسكي هداف دوري أبطال أوروبا ونجم بايرن ميونيخ حصل على المركز الثاني كرأس حربة (91) خلف رونالدو.
     
  • حضر نجما باريس سان جيرمان الفرنسي بقوة في التقييمات، إذ جاء البرازيلي نيمار أغلى لاعب في العالم بالمركز الأول في مركزه كجناح هجومي أيسر بـ91 وكان مبابي الأول كرأس حربة في الدوري الفرنسي (90).

 

  • السلوفيني أوبلاك هو صاحب أفضل تقييم لحارس مرمى إذ وصلت طاقة نجم أتلتيكو مدريد الإسباني إلى 91.
     
  • الهولندي فان دايك هو المدافع الأول بتقييم وصل إلى 90 ولم يسبقه في إنكلترا سوى البلجيكي دي بروين صانع ألعاب مانشستر سيتي بـ91.