بريمن يتجنب الخسارة الـ23 توالياً أمام بايرن ميونيخ وهالاند يتألق

AFP

 
وأحبط بريمن محاولات بايرن، حامل اللقب 30 مرة وفي آخر ثمانية مواسم، في مواصلة انتصاراته ورفعها إلى ستة توالياً في صدارة الدوري.

ويتصدر بايرن (19 نقطة) أمام ليفركوزن ودورتموند (18) ولايبزيغ (17) الذي تعادل مع آينتراخت فرانكفورت بهدف سجله البديل الدنماركي بولسن (57) بعدما تقدم المضيف بهدف المغربي أيمن برقوق (43). 

وفي غياب يوشوا كيميتش المصاب، دفع المدرب هانزي فليك الذي قاد فريقه للمرة الخمسين حقق فيها 45 فوزاً، بالإسباني المخضرم خافي مارتينيس. فيما لعب قلب الدفاع جيروم بواتنغ أساسياً بدلاً من نيكلاس زوله، بعد إبلاغ الأول عدم تجديد عقده الصيف المقبل.

وكان بريمن خطراً في المرتدات في الشوط الأول، فيما افتقد بايرن لنجاعة هجومية والقت إصابات مدافعيه بظلالها، في ظلّ درجة حرارة متدنية (3 مئوية) على ملعب "أليانز أرينا" الخالي من الجماهير بسبب بروتوكول فيروس "كوفيد-19".

وقبل خمس ثوان على الاستراحة، صدم بريمن المضيف بهجمة على الجهة اليمنى حيث تلاعب الأميركي جوش سارجنت بمارتينيس، ثم لعب إلى مكسيميليان إيغيشتاين سددها يسارية أرضية من داخل المنطقة إلى يمين الحارس الدولي نوير الذي تألق وأنقذ فريقه من عدة أهداف (45).

وبقي دفاع بايرن متردداً مطلع الشوط الثاني، وكاد الكوسوفي ميلوت راشيتسا يضاعف النتيجة لولا تدخل بواتنغ (47).

وبدأ البافاري يقترب من الشباك إثر تسديدة لولبية جميلة للبرازيلي دوغلاس كوستا من خارج المنطقة هبطت على عارضة الحارس التشيكي ييري بافلينكا (53)، ثم سدد الفرنسي كينغسلي كومان في جسم الحارس من مسافة قريبة (53).

وبرأسية من زاوية ضيقة لكومان مستفيداً من عرضية بعيدة لليون غوريتسكا، عادل بايرن معيداً المواجهة إلى نقطة البداية (62).

وأهدر تشوبو موتينغ فرصة سانحة على باب المرمى (84)، ردّ عليها سارجنت بمرتدة سريعة خطيرة، لكن تسديدته وقف لها نوير بالمرصاد وأبعدها مجنباً فريقة خسارة مفاجئة (87).

وبقي الهداف البولندي وأفضل لاعب في أوروبا الموسم الماضي روبرت ليفاندفوسكي صائماً وتجمد رصيده عند 19 هدفاً في شباك بريمن الذي خطف نقطة التعادل.

- هدف كوميدي لهراديتسكي -

وكاد هدف كوميدي من الحارس الفنلندي لوكاس هراديتسكي يحرم باير ليفركوزن الفوز على مضيفه أرمينيا بيليفيلد (2-1).

وبعد افتتاح الجامايكي ليون بايلي التسجيل لليفركوزن بتسديدة قوية من حافة المنطقة الصغرى (27)، ارتكب هراديتسكي خطأ فادحاً، عندما سدد الكرة بشباكه وهو يحاول تشتيتها في موقف مريح (47). أنقذه زميله النمسوي ألكسندر دراغوفيتش، بتسجيل هدف الفوز في الدقائق الأخيرة (88).

وقلب هوفنهايم تأخره 1-2 أمام ضيفه شتوتغارت إلى تقدم 3-2، قبل أن يتلقى هدف التعادل في الدقيقة الرابعة من الوقت البدل عن ضائع في مباراة غنية بالأهداف (3-3).

وتابع شالكه العريق وحامل اللقب سبع مرات بدايته المأسوية، فعجز عن تحقيق الفوز للمرة الثامنة بسقوطه على أرضه أمام فولفسبورغ الذي لم يخسر هذا الموسم، بهدفين نظيفين.

وبرغم إكماله آخر نصف ساعة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه رافايل فرامبرغر، عادل أوغسبورغ مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ المشارك في دوري أبطال أوروبا 1-1. بعد افتتاح فلوريان نويهاوس التسجيل للمضيف (5)، عادل المخضرم دانيال كاليجيوري قبل دقيقتين على نهاية الوقت (88).

تألق هالاند

وأثبت النرويجي هالاند أنّه من طينة الكبار مجدداً عندما بصم على أربعة أهداف في مباراة فريقه مع مضيفه هيرتا برلين 5-2.

وجاءت رباعية هالاند في الدقائق (47 و49 و62 و79) فيما تكفل البرتغالي غوريرو بهدف (70)، ووقع البرازيلي ماتيوس على ثنائية هيرتا برلين (33 ومن ركلة جزاء 79).