بايرن ميونيخ ينتصر ويشرك 12 لاعباً أمام فرايبورغ!

Reuters


وفي مباراة سجل فيها العائد من إصابة طويلة ليون غوريتسكا، رفع بايرن رصيده إلى 66 نقطة من 28 مباراة ليقطع خطوة نحو الحفاظ على لقبه والتتويج به للمرة العاشرة توالياً، وذلك قبل ست مراحل من نهاية الموسم.

وجاء الفوز بمثابة الاستعداد المثالي لبايرن قبل أربعة أيام من زيارته لفياريال الإسباني في ذهاب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وبعد غياب أسابيع طويلة بسبب إصابة في وركه أبعدته عن 13 مباراة في الدوري منذ 4 كانون الأول/ديسمبر، سجّل لاعب الوسط الدولي ليون غوريتسكا هدف التقدم لبايرن من ركلة حرّة لعبها يوزوا كيميش، فكان الأسرع أمام الحارس الهولندي مارك فليكن (58). وهذه التمريرة الحاسمة التاسعة لكيميش هذا الموسم في الدوري.

سريعاً، عادل فرايبورغ عن طريق المخضرم نيلس بيترسن، بعد 17 ثانية من نزوله بديلاً إثر لعبة جماعية حسمها من داخل المنطقة أمام الحارس الدولي المخضرم مانويل نوير (63)، رافعاً رصيده مع فرايبورغ إلى 100 هدفاً بينها 33 كلاعب بديل.

كانت مباراة البدلاء بامتياز، فبعد قليل من نزوله، استعاد المهاجم الدولي سيرج غنابري التقدم لبايرن، بمراوغة جميلة داخل المنطقة أمام نيكو شلوتربيك وتسديدة أرضية ذكية في الشباك (73)، رافعاً رصيده هذا الموسم إلى 11 هدفاً.

حاول فرايبورغ المعادلة مجدداً وكان لوكاس هولر قريباً، غير أن نوير صد كرته الأرضية الخادعة داخل المنطقة (81).

بعدها بثوانٍ، قضى الفرنسي الدولي كينغسلي كومان على آمال فرايبورغ، بتسديدة أرضية جميلة من زاوية ضيقة على حافة المنطقة ارتدت من يدي فليكن إلى الشباك (82).

حالة تحكيمية تثير الجدل

وتوقفت المباراة في دقائقها الأخيرة، بعد جدل حول عدد لاعبي بايرن بعد إجرائه أحد التبديلات.

وجاء الهدف الرابع لبايرن، عن طريق بديل جديد، بقدم النمسوي مارسيل سابيتسر متابعاً كرة سهلة، بعد مجهود من المتألق غنابري الذي صد له كرته منفرداً الحارس فليكن (90+6)، ليسجل لاعب لايبزيغ السابق هدفه الأول مع بايرن.

وأشار يوخن ساير المدير الرياضي في فرايبورغ لشبكة سكاي إلى ما حصل خلال التبديل، قائلاً "لفتنا انتباه الحكم إلى حقيقة أنّ بايرن كان لديه أحد عشر لاعباً في الملعب".

وأضاف "كان ذلك غريباً، لم أرَ ذلك من قبل". 

ورغم أنّ فرايبورغ يحتاج إلى تقديم شكوى رسمية حتى تكون هناك تداعيات على النادي البافاري، إلاّ أنّ الحكم كريستيان دينغرت أشار إلى الحادث في تقريره وقال لشبكة سكاي "الآن على الاتحاد الألماني لكرة القدم أن يقرر".

وبموجب قوانين الدوري، يمكن أن يؤدي مثل هذا الانتهاك لقانون التبديلات إلى تخسير الفائز.

من ناحيته، أقرّ ناغلسمان مدرب بايرن بأنّ: "الوضع كان غريباً"، مضيفاً: "أظهر الحكم الرابع الرقم الخطأ ولم يكن كينغسلي كومان يعلم أنه مضطر للخروج (من الملعب). لم يحدث شيء حاسم (خلال تلك الفترة)". 

لايبزيغ يفاجئ دورتموند

عاد لايبزيغ إلى نغمة الانتصارات بعد تعادله سلباً أمام آينتراخت فرانكفورت في الجولة الماضية قبل النافذة الدولية، فيما  فرّط دورتموند بخمس نقاط ثمينة في مباراتيه الأخيرتين بعد تعادله أمام ضيفه كولن (1-1) في المرحلة الماضية.

ويدرك دورتموند جيداً أنّ البوندسليغا هي المسابقة الوحيدة المتبقية أمامه لإنقاذ موسمه برغم صعوبة مهمته، بعدما فقد لقب الكأس المحلية وخرج خالي الوفاض من مسابقة دوري أبطال أوروبا وملحق الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".

وبخلاف ما أعلنه ماركو روزه مدرب دورتموند عن غياب هدافه النروجي إرلينغ هالاند المصاب في كاحله، تواجد الأخير في الملعب من دون أن يكون مؤثراً إذ لم يلمس سوى 18 كرة ولم يسدد سوى مرة واحدة.

وبخلاف التوقعات صعق لايبزيغ مضيفه بهدفين في غضون 10 دقائق في الشوط الأوّل سجلهما النمسوي كونراد لايمر (21 و30)، قبل أن يضيف هدفين في الثاني بفضل الفرنسي كريستوفر نكونكو (57) والإسباني داني أولمو (86).

وسجل هدف دورتموند الوحيد مهاجمه البديل الهولندي دونيل مالن (84).

وتوقف رصي دورتموند عند 57 نقطة في المركز الثاني فيما أصبح لايبزيغ رابعاً بـ48 نقطة.

ليفركوزن يعزّز الثالث

وعزّز باير ليفركوزن مركزه الثالث بفوزه على ضيفه هرتا برلين وصيف القاع 2-1. سجل للفائز الأرجنتيني لوكاس ألاريو (34) وكريم بلعربي (40)، ولفريق العاصمة التشيكي فلاديمير داريدا (42).

وقاد الياباني تاكوما أسانو بوخوم إلى الفوز على مضيفه هوفنهايم السادس 2-1 بتسجيله هدفي الفوز (28 و59)، مقابل هدف للخاسر سجله دافيد راوم (54).

وتعادل أينتراخت فرانكفورت التاسع وضيفه غرويتر فورث متذيل الترتيب دون أهداف.

وتعادل أيضا أرمينيا بيليفيلد مع ضيفه شتوتغارت الرابع عشر 1-1.


>