اللجنة العليا للمشاريع والإرث تكشف عن الجهة المنفذة لملعب الثمامة

www.sc.qa

أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث في قطر اليوم الإثنين عن اختيار المكتب العربي للشؤون الهندسية لتولي مسؤولية تصميم الملعب الواقع في الثمامة وهو ثامن الملاعب المرشّحة لاستضافة مونديال قطر 2022.

وقامت اللجنة العليا بالإعلان سابقاً عن عدد من المكاتب الهندسية التي بدأت فعلياً في تقديم تصميماتها لجملة من الملاعب الجديدة المخصّصة لمونديال 2022، ولكن لم يتحدّد حتى الآن العدد النهائي للملاعب التي سيتمّ إنشاءها لاحتضان البطولة.

وفي تعليقه على هذا الإعلان قال غانم الكواري المدير التنفيذي لمنشآت البطولة في اللجنة العليا: "نحن سعيدون بالإعلان عن اختيار شركة قطرية هي المكتب العربي للشؤون الهندسية كاستشاري للتصميم لثامن الملاعب المرشّحة لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، ونحن نتطلّع للعمل معهم للوصول إلى تصميم مميز ينُاسب طبيعة المنطقة".

وأضاف الكواري قائلاً: "مع الإعلان عن اختيار استشاري التصميم لثامن الملاعب نكون قد قطعنا

خطوة مهمّة على طريق تجسيد حلم المنطقة باستضافة أول بطولة لكأس العالم لكرة القدم، لا سيما وقد بدأنا بتشييد ستة ملاعب تمرّ حالياً في مراحل مختلفة من البناء، إلى جانب عقد الاجتماع التنفيذي الثاني للجنة المحلية المنظمة قطر 2022 منذ وقت قريب".

وسيتّسع الملعب الذي سيُشيد في منطقة الثمامة بالعاصمة الدوحة لـ 40 ألف مشجّع على الأقل خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 وسيستضيف المباريات حتى الدور ربع النهائي، أما بعد البطولة فستُقلص طاقته الاستيعابية إلى 20 ألف متفرّج كحدّ أقصى.

وسيُقام الملعب على أرض تبلغ مساحتها 515 ألف و400 متر مربع، تستعملهما حالياً اللجنة الفنية في الاتحاد القطري لكرة القدم إذ تحتوي على أربعة ملاعب مفتوحة للتدريب إضافة إلى مبنى تابع للجنة وموقف للسيارات.


>