الكونغو تلاقي توغو وعينها على بطاقة ربع النهائي

Reuters

في المجموعة ذاتها يواجه المنتخب المغربي نظيره الإيفواري وعينه على خطف نقطة التعادل للتواجد ضمن الثمانية الكبار للقارة السمراء.

وتجد الكونغو نفسها في وضع مريح، إذ يكفيها التعادل لضمان التأهل، بينما فقدت توغو التي تتذيل المجموعة بنقطة يتيمة، الأمل في التأهل إلى الدور ربع نهائي بشكل كبير.

إلا أن مدربها الفرنسي كلود لوروا الذي يشارك في الكأس للمرة التاسعة، رفض حسم خروج منتخبه، قائلاً "إذا فزنا سنتأهل".

بدوره، اعتبر ماتيو دوسيفي، مسجل هدف السبق التوغولي في مرمى المغرب، "في إفريقيا، نعرف أن الأمور دائماً معقدة. فعندما تفتتح التسجيل تقول لنعتمد الدفاع الجيد، وخيارنا هذا كان غير

صائب"، في إشارة إلى تمكن المغرب في نهاية المطاف من الفوز بالمباراة.

وسبق للكونغو إحراز اللقب الإفريقي عامي 1968 و1974 وحلت ثالثة عام 1998 في ست مشاركات سابقة، بينما كان أفضل نتيجة لتوغو بلوغ ربع نهائي 2013، علماً أنها تشارك للمرة الثامنة.