الكأس الذهبية على خط الانطلاق

 
يرفع المنتخبان المكسيكي والأميركي شعار مواصلة احتكار اللقب في بطولة الكأس الذهبية لمنطقة الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي) التي تنطلق غداً الثلاثاء في الولايات المتحدة وتستمر حتى 27 تموز/يوليو الجاري.

يشارك في البطولة 12 منتخباً تم توزيعها على ثلاث مجموعات، ضمت الأولى الولايات المتحدة وبنما وهاييتي وهندوراس، والثانية كوستاريكا والسلفادور وجامايكا وكندا، والثالثة المكسيك وغواتيمالا وترينيداد وتوباغو وكوبا.

ويتأهل إلى ربع النهائي الأول والثاني في كل مجموعة مع أفضل منتخبين في المركز الثالث.

وتقام غداً الثلاثاء مباراتان في دالاس فتلتقي الولايات المتحدة مع هندوراس وبنما مع هاييتي.

أخبار متعلقة

فيلادلفيا تستضيف نهائي الكأس الذهبية 2015

كلينسمان يعلن قائمة المنتخب الأميركي لبطولة الكأس الذهبية

الإصابة تبعد ديفيس عن الولايات المتحدة

واحتكرت المكسيك والولايات المتحدة ألقاب البطولة بفوزهما بـ 11 لقباً من أصل 12، واللقب الوحيد الذي أفلت منهما كان لمصلحة كندا في نسخة عام 2000.

وبالعودة لمنافسات البطولة، فإن المنتخب الاميركي يعتبر المرشح الأبرز لإحراز اللقب السادس ومعادلة عدد الألقاب مع نظيره المكسيكي خصوصاً بعد عروضه الجيدة في كأس العالم بالبرازيل الصيف الماضي حيث وصل إلى الدور ثمن النهائي.

كما حقق المنتخب الأميركي بقيادة المدرب الألماني يورغن كلينسمان فوزين مهمين في مباراتين وديتين على هولندا 4-3 وألمانيا بطلة العالم 2-1، ما يرفع معنويات لاعبيه للاحتفاظ باللقب، خصوصا أنه يلعب على أرضه وبين جمهوره.

وتوجت الولايات المتحدة عام 2013 بفوزها على بنما 1-صفر في المباراة النهائية.

وقال كلينسمان "التوقعات ترشحنا للفوز باللقب، برغم علمنا أن منتخبات كهندوراس وكوستاريكا والمكسيك هي جيدة ويمكنها الفوز علينا، ولذلك يجب علينا أن نكون في القمة".

ويعول كلينسمان على لاعبين مثل مايكل برادلي وكلنت ديمبسي وجوزي التيدور وكلينت ديمبسي.

من ناحيته، يسعى المنتخب المكسيكي إلى لعب دور طليعي في البطولة خلافاً لما حصل معه في كوبا أميركا لمنتخبات أميركا الجنوبية التي يشارك فيها ببطاقة دعوة.

وخرج منتخب المدرب ميغيل هيريرا من الدور الأول في كوبا أميركا التي شارك فيها بتشكيلة من اللاعبين الشباب لادخار جهود الأساسيين للكأس الذهبية.

وقال هيريرا "يجب أن نتقبل الفشل في كوبا أميركا والذهاب إلى الكأس الذهبية بذهنية الفوز بها".

وتلقى المنتخب المكسيكي قبل أربعة أيام ضربة قوية تمثلت بإصابة مهاجمه خافيير هرنانديز "تشيتشاريتو" بعد تعرضه لكسر في الترقوة خلال المباراة الودية التي اقيمت الأربعاء الماضي وانتهت بالتعادل السلبي أمام هندوراس.