الغيابات تضرب صفوف الإكوادور قبل مواجهة أوروغواي

Reuters

لن يتمكن منتخب الإكوادور الأول لكرة القدم من الاستعانة ببعض عناصره الرئيسية خلال مباراتيه القادمتين أمام أوروغواي وفنزويلا في منافسات تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 في روسيا بسبب الإيقافات والإصابات.

ولن يشارك في مباراة الإكوادور القادمة أمام أوروغواي النجوم إينر فالنسيا وأرتورو مينا ولويس كاسيدو وليونيل راميريز للإيقاف، ولكنهم سيعودون للمشاركة في المباراة الثانية أمام فنزويلا.

ويغيب عن المنتخب الإكوادوري بداعي الإصابة اللاعبون أنطونيو فالنسيا وأنخيل مينا وماتياس أويولا.

وفي المقابل، ضم المدير الفني لإكوادور، غوستافو كوينتيروس، ثلاثة لاعبين من فئة الشباب، تألقوا خلال الفترة الماضية في الدوري المحلي الإكوادوري، وهم ماركوس كاسيدو ومايكل استرادا وأيرتون بريسيادو.

وقال كارلوس فياسياس، رئيس اتحاد الإكوادور لكرة القدم: "لدينا غيابات مهمة ولكننا سنتجاوزها".

وتحل الإكوادور ضيفة على أوروجواي في العاشر من تشرين ثان/نوفمبر الجاري "الحادي عشر بتوقيت مكة"، ثم تستقبل فنزويلا في كويتو في 15 "16 بتوقيت مكة" من نفس الشهر.