الاتحاد البلجيكي يناقش مستقبل فيلموتس

Reuters

وقال أحد المصادر داخل الاتحاد البلجيكي لكرة القدم في تصريحات لوسائل الإعلام المحلية: "بعد هذه المناقشات الداخلية سنقوم بالتشاور مع فيلموتس".

وجاء هذا الاجتماع المقتضب، الذي لم يحضره فيلموتس والذي لم ينته إلى قرار محدد، في الوقت الذي يتعرض فيه المدرب المخضرم لعاصفة كبيرة من
الانتقادات، على خلفية أداء الفريق في البطولة الأوروبية.

وكانت بلجيكا تعد أحد المنتخبات المرشحة للفوز بلقب "يورو 2016"، ولكنها أقصيت بشكل مفاجئ أمام ويلز من دور الثمانية بعد خسارتها 1-3.

وأفادت بعض وسائل الإعلام في بلجيكا أن استمرار فيلموتس ليس "مؤكداً"،بيد أن التعويض المادي قد يشكل عائقاً أمام الإطاحة به.

ويلتزم فيلموتس، في حال قرر الاستقالة من منصبه، بدفع مليون يورو لصالح الاتحاد البلجيكي لكرة القدم، أما في حال قرر الاتحاد إقالته فسيكون من
حق المدرب تقاضي نفس المبلغ كشرط جزائي.