الاتحاد الإنكليزي يحقق في تسليط الليزر على روني

actionimages

أعلن الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم أنّه سيفتح تحقيقاً بشأن توجيه أشعة الليزر على وجه اللاعب واين روني مهاجم مانشستر يونايتد خلال تسديد ركلات الترجيح التي أطاحت بفريقه أمام ضيفه ميدلسبروه أمس الأول الأربعاء في دور الستة عشر لمسابقة كأس رابطة المحترفين الإنكليزية.

وانتهت المباراة بالوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي قبل أن يحسم ميدلسبروه المباراة لصالحه بركلات الترجيح ليحجز مكانه في دور الثمانية على حساب مانشستر يونايتد..

وشهدت ركلات الترجيح إهدار روني لركلته ليساهم في خروج فريقه من البطولة فيما أظهرت المشاهد التلفزيونية أنّ روني عانى من تسليط شعاع ليزر على وجهه خلال تسديد ركلة الترجيح.

وتصدى توماس مياس حارس مرمى ميدلسبوره لركلة الترجيح التي سددها روني كما أهدر كلّ من مايكل كاريك وأشلي يونغ ركلتيه ليفوز ميدلسبروه 3 1 بركلات الترجيح.


>