إيقاف حارس دولي تركي سابق

Reuters

وتتهم السلطات جاتكيتش الذي يتم الثالثة والأربعين من العمر في تشرين الأول/أكتوبر المقبل، باستخدام تطبيق الرسائل المشفر "بايلوك" الذي تقول أنقرة إن الانقلابيين استخدموه، بحسب وكالة دوغان للأنباء.

وأشارت صحيفة "صباح" إلى أن الشرطة قامت بتفتيش منزل الحارس الذي دافع عن ألوان المنتخب الوطني بين العامين 2000 و2005.

وأسدل جاتكيتش الستار على مسيرته الكروية مع فريق أنطاليا سبور عام 2012، ويعمل منذ ذلك الحين كمعلق رياضي تلفزيوني.

واتهم أردوغان الداعية فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة، بالوقوف خلف محاولة الانقلاب ضده، وهو ما ينفيه غولن.

وتلت المحاولة التي جرت في 15 تموز/يوليو 2016، عملية تطهير واسعة في الجيش والشرطة ومختلف أجهزة الدولة، تم خلالها توقيف أكثر من 50 ألف شخص، وتسريح أو إيقاف أكثر من 100 ألف.

ولم تسلم الرياضة من تداعيات محاولة الانقلاب، إذ صدرت مذكرة توقيف بحق إينيس كانتر المحترف في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، ونجم كرة القدم السابق هاكان سوكور المقيم أيضا في الولايات المتحدة. كما أوقفت السلطات العام الماضي نجم كرة القدم السابق إسماعيل ديميريز الذي دافع عن ألوان نادي غلطة سراي بين العامين 1984 و1993، وشارك في 27 مباراة دولية مع المنتخب.

وأفرج عن ديميريز في شباط/فبراير الماضي.