إريكسن يستأنف التمارين في الدنمارك للمرة الأولى مند تعرضه لأزمة قلبية

Reuters


وما زال إريكسن (29 عاماً) يرتبط رسميًا مع إنتر الإيطالي بموجب عقد حتّى عام 2024، وهو متواجد حالياً في أودنسه حيث بدأ مسيرته الكروية وما يزال يمتلك منزلاً.

وكان إريكسن إنهار في 12 حزيران/يونيو في كوبنهاغن خلال مباراة الدنمارك الأولى في النهائيات القارية ضد فنلندا في كوبنهاغن، إثر تعرضه لسكتة قلبية.

واحتاج لاعب توتنهام الإنكليزي السابق إلى إعادة إنعاش على أرض الملعب قبل أن يستكمل تعافيه في المستشفى، حيث تم تثبيت جهاز تنظيم دقات القلب داخل جسمه.

قال مايكل هيمينسن المدير الرياضي لنادي أودنسه الذي يخوض غمار منافسات دوري الدرجة الأولى الدنماركية، لصحيفة "بي تي" اليومية "نحن (...) سعداء لأنه طلب منا ما إذا كان بإمكانه أن يستأنف التمارين في أدالين"، مركز تدريب الفريق.

وبحسب ما جاء في الصحيفة، تدرب إريكسن منذ الساعة الثامنة (07:00 بتوقيت غرينيتش) الأربعاء بإشراف مدرب.

ووفقًا لهذه المصادر، يركز لاعب خط الوسط بشكل أساسي على التمارين البدنية، ولكنه يتدرب أيضًا بالكرة.

وتابع هيمينسن: "نحن سعداء للغاية لأن كريستيان إريكسن يحافظ على لياقته البدنية في ملاعبنا هذه الأيام". 

في المقابل، أوضح راسموس نايستغو مدير الاتصالات في النادي لوكالة فرانس برس أنّ "كريستيان إريكسن يستخدم أرضية الملعب لإعادة تأهيله"، مؤكداً انه "لا يتدرب مع فريقنا".

وكان صانع الألعاب عاد إلى إيطاليا في آب/أغسطس الماضي بعد أسابيع قليلة من خضوعه لزراعة جهاز تنظيم ضربات القلب، وهو جهاز لمنع خطر الموت المفاجئ. 

ويرسل الجهاز نبضات كهربائية عندما يكون معدّل ضربات القلب بطيئاً جداً، وذلك لتجنب السكتة القلبية، بالإضافة إلى هذه الوظيفة، يمكنه أيضاً معالجة دقات القلب السريعة جداً.

لكن هذا الجهاز سيمنعه من مواصلة اللعب في الدوري الإيطالي في حال تعافيه الكامل وعودته إلى الملاعب بحسب ما أكدت اللجنة الطبية في الاتحاد الإيطالي.

وكان إنتر قد أشار هذا الصيف إلى أنّ لاعبه "سيتبع برنامج إعادة التأهيل الذي أعده متخصصون في كوبنهاغن"، لكن من دون أن يعلّق أكثر على فرصه في العودة إلى الـ "سيري أ".

وحامت الكثير من التساؤلات بشأن مستقبل إريكسن وإمكانية عودته الى الملاعب لاسيما في إيطاليا حيث يعتبر الجهاز الذي زرع في الدنماركي بمثابة عائق كبير لممارسة كرة القدم على صعيد احترافي، ويبدو أن الأمر حسم نهائياً ما يعني أن على الدنماركي البحث عن فريق جديد خارج إيطاليا في حال عودته إلى الملاعب، وتحديداً في دوري يسمح بجهاز تنظيم ضربات القلب.

من ناحيتها، ذكرت صحيفة كورييري ديلو سبورت الإيطالية إمكانية عودة محتملة لإريكسن إلى أياكس أمستردام الهولندي حيث بدأ لاعب الوسط الدولي مشواره الإحترافي (2010-2013)، علماً أن أياكس يضم في صفوفه لاعباً يحمل جهاز للقلب هو الدولي دالي بليند.


>