أندرسون يستعين بكمامة الأوكسيجين

بعد خروجه من فريق مانشستر يونايتد وسط علامات استفهام حول مستوى لياقته البدنية، لاحق الكابوس اللاعب البرازيلي أندرسون إلى بوليفيا.

إذ لم يكد ينتهي من كابوس مانشستر يونايتد وبعد عودته للعب مع نادي انترناسيونال المحلي وخلال مباراة للفريق في مسابقة كوبا ليبرتادوريس في بوليفيا اضطر اندرسون للاستعانة بالطاقم الطبي بعد 36 دقيقة على بداية المباراة أمام ذي سترونغست طالباً تزويده بقناع الأوكسيجين بعد شعوره بعدم القدرة على التنفس بشكل جيد وبدأ ينفخ بقوة ويتنفس بصعوبة لغاية وصوله إلى خط التماس قبل أن يلحقه الفريق المسعف.

يذكر أن ذي سترونغست فاز بنتيجة 3-1.